في الستينيات..

هآرتس: جيش سنغافورة "صناعة إسرائيل"

عربى وعالمى

الثلاثاء, 24 مارس 2015 11:48
هآرتس: جيش سنغافورة صناعة إسرائيل
القاهرة- بوابة الوفد- هيام سليمان

نشرت صحيفة "هآرتس" تقريرا حول التعاون العسكري والأمني بين إسرائيل وسنغافورة، الذي بدأ في ستينات القرن الماضي، ببناء جيش سنغافورة على يد إسرائيل.

وأضافت هآرتس أن رئيس الحكومة السنغافورية لي كوان يو، الذي توفي يوم أول أمس الأحد، هو من كشف في كتابه من العالم الثالث للعالم الأول، المساعدات الإسرائيلية في إقامة وبناء جيش سنغافورة.

ويقول "لي": "إنه توجه عام 1965 لعدة دول للحصول على استشارة عسكرية، من بينها مصر وبريطانيا،  لكن من استجاب لطلبه كانت إسرائيل".

ويضيف: "في نوفمير عام 1965 وصلت مجموعة جنود إسرائيليين إلى سنغافورة تحت غطاء من السرية، ولإخفاء وجودهم في سنغافورة لقبناهم بـ"المكسيكيين"، إذ أنهم كانوا يشبهونهم، وبشرتهم كانت بُنِّية اللون.

وتابع: "وألقيت مسئولية بناء الجيش السنغافوري على  العميد رحبعام زئيفي، ورئيس البعثة العسكرية

الإسرائيلية العقيد يعكوف إلعيزري، وبمساعدة العديد من الضباط تمت صياغة كتاب حول العقيدة القتالية، تمهيدا لبناء الجيش، وأرسل للحكومة السنغافورية لدراسته.. وحينما وصلت بعثة عسكرية سنغافورية إلى إسرائيل في شهر أكتوبر 1965؛ تمت بلورة خطوات إقامة الجيش السينغافوري على يد إسرائيل.
وكانت صحيفة "هآرتس" نشرت تقريرا حول التعاون الإسرائيلي السنغافوري عام 2005، ونقلت عن يهودا جولان أحد أفراد البعثة العسكرية الإسرائيلية قوله: "وصلت البعثة السنغفورية لإسرائيل وقالت لنا: كل التقدير، لكن لتطبيق ما جاء في كتاب العقيدة القتالية؛ أنتم مدعوون للقدوم لسنغافورة".
وأضاف رئيس الأركان- حينذاك- يتسحاك رابين، أوجه السياسات الإسرائيلية بشأن سنغافورة، وقال للفريق: "نجاحكم يكمن في وصول الجيش السنغافوري إلى درجة الاعتماد على النفس"، "أنتم لستم تجار سلاح، وحينما تنصحون بسلاح معين؛ استخدموا المعايير المهنية".

أهم الاخبار