الرئيس الأفغاني:

داعش تعتقد أن بلادنا موطئ قدم استراتيجي لها

عربى وعالمى

الاثنين, 23 مارس 2015 16:54
داعش تعتقد أن بلادنا موطئ قدم استراتيجي لها محمد أشرف عبد الغني
القاهرة – بوابة الوفد:

أعرب الرئيس الأفغاني محمد أشرف عبد الغني اليوم الإثنين عن اعتقاده بأن التنظيم المسلح المسمى بداعش يرى أن أفغانستان موطئ قدم استراتيجي بالنسبة له.. موضحا أن داعش تسعى في أفغانستان لشن حرب في الشرق الأوسط على نطاق واسع وإقامة دولة الخلافة.

وقال عبد الغني - في تصريحات له أوردتها وكالة أنباء "كاما" الأفغانية - "إن هناك أدلة كافية لإثبات أن تنظيم داعش يقوم بدراسة الوضع في

أفغانستان لتكون موطئ قدم استراتيجي لهم، ولكن لدينا ما يكفي من الأدلة على أنهم كانوا يستهدفون أفغانستان وفقا لرؤيتهم، التي تتمحور حول جعلها دولة مركزية لهم..مضيفا أنه لحسن الحظ أنهم قاموا بمنع داعش من اتخاذ أي تصرف ضدهم.
وأشار إلى أن التنظيم المتطرف يعتقد أن الحرب النهائية التي سيتم حسمها في سوريا ستكون على أيدي
قوة من أفغانستان.
يشار إلى أنه حتى الآن تم كشف اسماء اثنين من قادة داعش في أفغانستان وتم قتلهما. ويأتي هذا بعد أن أشارت التقارير إلى أن حركة طالبان قد أبدت استعدادها لإبرام اتفاقية سلام مع الحكومة الأفغانية ولكن في الوقت نفسه، قال بعض قادة البرلمان إن داعش تغير الراية من البيضاء إلى السوداء فقط.
وهناك تقارير تفيد بأن بعض أعضاء طالبان تعيد تجميع صفوفها تحت راية داعش في أفغانستان. حيث أن اعضاء حركة (طالبان باكستان) في دولة باكستان المجاورة تم مشاهدتهم عبر فيديو يحملون علم داعش.

أهم الاخبار