كاتب أمريكي : "سايكس بيكو" دمرت الشرق الأوسط

عربى وعالمى

الأحد, 22 مارس 2015 19:36
كاتب أمريكي :  سايكس بيكو دمرت الشرق الأوسطصورة أرشيفية
القاهرة – بوابة الوفد – رحمة محمود:

قال "سيان مكميكين" أستاذ التاريخ في جامعة "بارد" في مقاله بصحيفة "لوس أنجلوس تايمز" الأمريكية، أن حدود الشرق الأوسط رسمت بالدم، واتفاقية "سايكس بيكو" سبب دمار وخراب وتقسيم منطقة الشرق الاوسط.

وأوضح الكاتب أن احتمالية وجود قوات برية تابعة للولايات المتحدة الأمريكية مستبعدة في الوقت الراهن، مشيرةً إلي أن هناك مناقشات تدار في واشنطن حول ما يجب عمله لمجابهة تنظيم الدولة الإسلامية "داعش".
ونوه الكاتب إلي أنه بعد مرور 99 عاماً علي اتفاقية "سايكس بيكو" نسبة إلى الدبلوماسيين الانجليزى والفرنسي "مارك سايكس" و" فرانسوا جورج بيكو" تعود إلى الأضواء مرة أخرى، وذلك لأن تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" يقوم بإعادة

رسم حدود سوريا والعراق، مما يجعل الغرب يدرك أن الاتفاقية تتسبب في أزمات لا حصر لها.
وأعرب الكاتب عن تأييده لفكرة إعادة رسم خريطة الشرق الأوسط من جديد بحيث تتناسب مع التجمعات العرقية والدينية، وأشار إلى أن هذه الخطوة لو تمت، فإنها ستؤدي إلى تصحيح الخطأ التاريخي بشأن الحدود في الشرق الأوسط بدلا من رسمها بالقوة.
وذكر الكاتب أن "اتفاقية سايكس پيكو" هي اتفاقية سرية وقعت فى مايو 1916 بين بريطانيا وفرنسا بمباركة روسيا القيصرية, وبمقتضاها, تقاسمت بريطانيا و فرنسا الأراضى العربية في منطقة الهلال الخصيب, بعد تهاوي الإمبراطورية العثمانية، المسيطرة على هذه المنطقة، في الحرب العالمية الأولى.

 

أهم الاخبار