موقع سودانى يتوقع إبرام اتفاق بين مصر وإثيوبيا والسودان

عربى وعالمى

السبت, 21 مارس 2015 11:57
موقع سودانى يتوقع إبرام اتفاق بين مصر وإثيوبيا والسودان
القاهرة- بوابة الوفد- هبة مصطفى:

ذكر موقع "سودان فيشن ديلى" السودانى أنه من المتوقع إبرام اتفاق إطاري فيما يتعلق بالجانب السياسي من سد النهضة الإثيوبي المثير للجدل، وذلك خلال القمة الثلاثية المرتقبة التي ستجمع رؤساء السودان وإثيوبيا ومصر ومن المقرر عقد القمة فى الخرطوم يوم الاثنين المقبل.

وأوضح الموقع أن توقيع اتفاق المبادئ العامة من قبل الدول الثلاث يلزم كل طرف بالموافقة على الاقتراحات المحالة من لجنة الخبراء حول المسائل التقنية المختلف عليها ، فقد اتفق وزراء خارجية الدول الثلاث على وثيقة إعلان مبادئ بشأن سد النهضة.

وأضافت الصحيفة أن وزير الخارجية السوداني أكد أن اقتراح السودان لا

يزال على الطاولة وان يوم الاثنين المقبل سيشهد التوقيع على اتفاق إطاري بشأن السد.

ونقلت الموقع عن المتحدث باسم وزارة الخارجية السودانية السفير "علي الصادق" أن الوساطة السودانية تمكنت من الوصول إلى هدفها تماما. وبالنسبة لزيارة الرئيس المصري إلى إثيوبيا، يمكن أن تهدف إلى إجراء مشاورات حول سد النهضة.

من جانبه وصف الوزير السوداني للموارد المائية "معتز موسى" إعلان المبادئ الذي وقعته الدول الثلاث كمقدمة للتعاون وإقامة مشاريع مشتركة تنموية مستدامة بين البلدان الثلاث، ومن المتوقع أن يتم التوقيع

على اتفاق بشأن سد النهضة يوم 23 مارس في الخرطوم، الذي تم التوصل إليه بعد جهود مضنية ومشاورات مطولة بين رؤساء الدول الثلاث عمر البشير، و"عبد الفتاح السيسي" و"هايله مريم ديساليغنه".

وأشار الموقع إلى تصريحات موسى بأن الجدوى الاقتصادية من السد، سيعزز التجارة والتبادل بين الدول بالإضافة إلى إقامة سوق مشتركة يخلق الحياة لـ 250 مليون شخص في البلدان الثلاثة.

وأوضح الموقع أن سد النهضة المعروف سابقا باسم سد الألفية، يشكل خطورة كبيرة على نهر النيل الأزرق ، يقام السد في منطقة بني شنقول-قماز فى إثيوبيا، على بعد 40 كم (25 ميل) شرق الحدود مع السودان. لافتا إلى أنه سيكون أكبر محطة للطاقة الكهرومائية في أفريقيا عند اكتماله، فوفقا للحكومة الإثيوبية، قد تم بناء 40٪ من السد حتى الآن.

 

 

 

 

أهم الاخبار