رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مسئول: الأحمر وراء محاولة اغتيال صالح

عربى وعالمى

الثلاثاء, 16 أغسطس 2011 02:56
صنعاء - أ ش أ:

اتهم الأمين العام المساعد للمؤتمر الشعبى العام (الحزب الحاكم باليمن) سلطان البركانى، شركة (سبأ فون) اليمنية المملوكة للشيخ حميد الأحمر أمين اللجنة التحضيرية للحوار (معارضة) أنها استخدمت شرائح تليفون فى محاولة اغتيال الرئيس صالح وقيادات الحكومة يوم 3 يونيو الماضى، قائلا "إن الأحمر هو رأس الحربة فى الحادث".

وأضاف البركانى - لصحيفة (الشرق الأوسط) اللندنية - "أن فريقين أمريكيين شاركا فى عملية التحقيق فى محاولة الاغتيال

التى وقعت فى مسجد النهدين بدار الرئاسة، وأن المحققين قد توصلوا بمساعدة الفريقين الأمريكيين إلى نتائج خطيرة مؤداها أن شرائح التليفون المستعملة فى محاولة الاغتيال هى من فئة الأرقام التى تملكها شركة (سبأ فون) المملوكة للشيخ الأحمر، والتى لم تحصل على ترخيص من الحكومة".
وقال "إن مالكى الشرائح المستخدمة فى محاولة الاغتيال هم من الفرقة
الأولى مدرع التى أعلن قائدها اللواء علي محسن قائد المنطقة العسكرية الشمالية الغربية تأييده السلمى لثورة الشباب السلمية، وهذا يدل دلالة واضحة على أن العناصر الداخلة فى دائرة الاتهام تنتمى إلى الفرقة الأولى (المتمردة) والتجمع اليمنى للإصلاح (الإخوان المسلمين أكبر أحزاب المعارضة عضو تحالف اللقاء المشترك)".
وأضاف البركاني "أن شركة (سبأ فون) عطلت - قبيل محاولة اغتيال رئيس الجمهورية - جهازا يمكن وزارة الاتصالات والأجهزة الأمنية من معرفة الأرقام غير المرخصة ومتابعتها، وذلك حتى لا تنكشف مسألة الأرقام غير المرخصة التى استخدمت فى محاولة الاغتيال".

 

أهم الاخبار