بوكو حرام تطرد المئات وتحرق منازلهم بنيجيريا

عربى وعالمى

الاثنين, 16 مارس 2015 08:50
بوكو حرام تطرد المئات وتحرق منازلهم بنيجيريا
القاهرة ــ بوابة الوفد

طردت جماعة "بوكو حرام" مئات السكان من مدينة باما في شمال شرق نيجيريا وأحرقت منازلهم، وذلك في الوقت الذي يحاول فيه الجيش استعادة السيطرة على هذه المدينة الاستراتيجية الخاضعة منذ سبعة أشهر لسيطرة الجماعة المتطرفة، حسبما أفاد شهود عيان.

وقال الشهود لوكالة فرانس برس إن مسلحي الجماعة المتطرفة أنذروا السبت السكان في باما، ثاني كبرى مدن ولاية بورنو، بوجوب إخلاء

منازلهم ثم أضرموا النار فيها. ولجأ الفارون إلى مدينة مايدوغوري عاصمة الولاية والتي تبعد عن باما حوالى 70 كيلومترا.
وصرح احد الشهود ويدعى عمر كاكا وقد وصل سيرا على القدمين إلى مايدوغوري: "ليس كل السكان تمكنوا من المغادرة فهناك مرضى وعجزة ونحن نخشى أن يكونوا قد أحرقوا مع منازلهم".
ومن جهة أخرى، هاجم مقاتلون من بوكو حرام قرية في تشاد في ساعة مبكرة من صباح الأحد وقتلوا شخصا.
وقال أحد سكان القرية المستهدفة والذي طلب عدم نشر اسمه إن"عناصر بوكو حرام هاجموا هذا الصباح قرية غارغاغوروم بين نغوبوا وكايغا.
وأغارت بوكو حرام على نغوبوا المجاورة على ضفاف بحيرة تشاد الشهر الماضي في أول هجوم قاتل معروف للجماعة في الأراضي التشادية.
وينخرط الجيش التشادي في عمليات عسكرية ضد بوكوحرام التي قتلت الآلاف والتي أعلنت في الأسبوع الماضي مبايعتها لتنظيم الدولة.

أهم الاخبار