رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"داعش ليبيا"يعلن النفير العام ويتوعد "حفتر" بالذبح

عربى وعالمى

الاثنين, 02 مارس 2015 07:16
داعش ليبيايعلن النفير العام ويتوعد حفتر بالذبح
عواصم العالم: وكالات الانباء

دعا امس تنظيم «داعش» في ليبيا إلى «النفير» لمقاتلة قوات الجيش الليبي بقيادة اللواء خليفة حفتر، وجاءت الدعوة عبر مقطع فيديو نشره «المكتب الإعلامي لولاية طرابلس»، التابع للتنظيم الذي توعد «حفتر» بالذبح.

وظهر بالفيديو قيادي بالتنظيم يدعى «أبو علي الجزراوي»، على أحد الشواطئ، ملثم الوجه، وقال في التسجيل المصور إن الليبيين حينما أرادوا أن يحكموا شرع الله بعد نجاح ثورتهم، انهالت عليهم المدافع والطائرات والراجمات والقنوات ليس ذلك إلا أن قالوا ربنا الله.
وأضاف ان أسود التوحيد انبروا لهذا الخبيث الذي يسمونه حفتر الذي جاء ليهلك الحرث والنسل، ويريد أن يحكم الأحكام الطاغوتية الوضعية التي تحاد الله ورسوله على أهل هذه البلاد المسلمين الغيورين على دينهم.
وتابع مخاطبا حفتر: «نبشرك بالخزي والعار، فقد قطعنا على أنفسنا عهدنا

ألا نكل ولن نمل، حتى ندحركم، ويحكم دين الله عز وجل في ليبيا»، على حد قوله.
وأوضح: «أوصي إخوتي في الجزيرة ممن لم يتيسر لهم الجهاد في الجزيرة أو الهجرة إلى الشام، أن يهاجروا إلى أرض الخلافة في ليبيا».
وهذه هي المرة الأولى التي يظهر فيها الجزراوي إعلاميا، ولا تعرف أي معلومات عن شخصيته، سوى أن اسمه يشير إلى كونه سعودي الجنسية، حيث إن أنصار تنظيم «داعش» يطلقون وصف «الجزراوي» على من كان سعوديا.
وأعلن أبو بكر البغدادي في نوفمبر الماضي، في كلمة صوتية عن تمدد «داعش» إلى عدة دول منها ليبيا، وأنه أصبح بوسع أنصار «الخلافة» الانضمام إلى
الدول التي يوجد فيها جماعات بايعته.
وعلي جانب آخر أكد رئيس مجلس الوزراء الليبي، عبد الله الثني، ان علاقة ليبيا بمصر تاريخية قديمة، مؤكدًا أنه زيارته للقاهرة جاءت لترتيب وتنسيق المواقف وتوحيد الصف، بعد الحوادث الأليمة التي تعرض لها المصريون بليبيا.
وأضاف الثني، خلال استضافته ببرنامج «ضيف اليوم» تقديم الإعلامية كريمة الحلفاوي، على فضائية «الغد العربي»، أن مؤتمر إعادة إعمار ليبيا سيعقد في القاهرة برعاية وزارة الاستثمار.
وأشار إلى أن إعادة إعمار ليبيا لن تتم إلا بوجود منظومة أمنية قوية. ولفت إلى أن مصر دولة محورية في المنطقة، منوهًا أن العملية العسكرية المصرية داخل الأراضي الليبية كانت بتنسيق كامل معنا وجاء بناء على موافقة من الدولة الليبية.
وأكد رئيس وزراء ليبيا، أن تركيا تدعم بشكل كبير الإرهاب في ليبيا وتقوم بإرسال سفن محملة بالأسلحة لمناطق خارج سيطرة الدولة. وقالإأنه اتفق أن تتولى مصر الملف السياسي والجزائر الملف الأمني في ليبيا. وقال خلال حواره  أوضحت لرئيس الوزراء المصري المناطق الخارجة علي

أهم الاخبار