رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الدهشان ينتقد ظاهرة الشماتة والتشفي في مصر

عربى وعالمى

الأحد, 15 فبراير 2015 17:35
الدهشان ينتقد ظاهرة الشماتة والتشفي في مصر
القاهرة – بوابة الوفد – لميس الشرقاوى

اشاد الكاتب أحمد الدهشان، الخبير الإقتصادى بمركز رفيق الحريرى لدراسات الشرق الأوسط، بموقف الشعب الأردنى و حالة الغضب الجماعى وتخطى الخلاف السياسى ووحدة الشعور تجاه وفاة الطيار الأردنى معاذ الكساسبة.

وقال الدهشان فى مقال بمجلة " فورين بوليسى" الامريكية " : بالرغم من أن هناك بعض الأصوات الأردنية التى ترفض الضربات الجوية ضد داعش إلا أنهم أبدوا إدانة لا شك فيها لمقتل الكساسبة".
ورأى الدهشان أن "حالة التشفى والشماتة المستترة" لدى البعض أصبحت هى السائدة فى مصر وقارن بين موقف الوحدة الوطنية

للأردنيين بعد مقتل الكساسبة وموقف ذبح الضابط أيمن الدسوقى بسيناء التى أذاعت داعش فيديو لذبحه ولم يحظ بالإهتمام الكافى والتعاطف.
وذكر الدهشان أن الموقف نفسه حدث مع مقتل 22 من مشجعى الألتراس،حيث لم تبد الفئة "المؤيدة للحكومة"، بحسب قوله أى تعاطف مع الحدث مبررين سبب الوفاة بأنهم "لم يشتروا تذاكر دخول المباراة".
وقال دهشان أن رد الفعل العام على مقتل الألتراس لم يكن أفضل من رد الفعل على مقتل 
40 مجند وإصابة 70 أخرين فى تفجيرات العريش الشهر الماضى أثناء مشاهدتهم لمباراة كرة قدم.
وقال أن ردود الفعل الشامتة لم تفرق بين القيادة العسكرية التى ينتمى لها المجندون وبين أنهم مجرد حرس لحدود الدولة.
ورأى أن عدم تعاطف النشطاء السياسيين مع وفاة مجندى الجيش أمرا يرتبط بأنهم معارضين للنظام وكأن المعارضة تحول ناشطيها "للرفض الأوتوماتيكى" لكل ما يتعلق بالزى العسكرى وإعتقادا منهم أن إبداء التعاطف تجاه العسكريين قد يعنى تنازلهم عن مبادىء المعارضة.
وقال الدهشان أن العجز عن التراحم وصل أسوأ المستويات بين المصريين وأن عدم التعاطف مع بعضهم البعض فى  أشد لحظات الحزن لإحراز أهداف سياسية، ينذر بأن الرحمة لن تجد سبيل لها بيننا. 

 

أهم الاخبار