نائب رئيس وزراء تركيا:

مهمة فيدان كنائب أهم من رئاسته لجهاز المخابرات

عربى وعالمى

السبت, 07 فبراير 2015 09:03
 مهمة فيدان كنائب أهم من رئاسته لجهاز المخابرات
القاهرةـ بوابة الوفد

أعرب بولنت آرينتش، نائب رئيس الوزراء، في أول تعليق من حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا حول استقالة هاكان فيدان، رئيس جهاز المخابرات التركي، عن اعتقاده أن مهمة فيدان الحالية هي أكثر أهمية ولا يمكن لأي نائب أن يؤدي مهام فيدان الحالية.

ونقل الموقع الإليكتروني لصحيفة "حرييت" التركية اليوم "السبت" عن آرينتش قوله إن فيدان لن يكون نائبا عاديا بالبرلمان، مضيفا أن "مهمة فيدان الحالية ذات أهمية كبيرة، وأنا شخصيا لا أرى

أنه يصلح لتولي منصب وزير".

كان فيدان قد تقدم في وقت سابق باستقالته من منصبه إلى رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو للترشح كنائب عن حزب العدالة والتنمية في الانتخابات البرلمانية المقرر إجراؤها في السابع من يونيو 2015، ولكنه سيستمر في مهام منصبه الحالي حتى العاشر من فبراير الجاري وفقا لقانون المجلس الأعلى للانتخابات المستقلة الذي ينص على تقديم استقالة

البيروقراطين الراغبين في الترشح عن الأحزاب السياسية لخوض الانتخابات العامة بالبلاد.

وشغل فيدان، الذي يبلغ من العمر 47 عاما، منصب رئيس جهاز المخابرات التركي في 25 مايو 2010 ويعتبر هو مهندس عملية السلام الداخلي مع الأكراد بعد أن التقى شخصيا مع قادة منظمة حزب العمال الكردستاني في أوروبا لرسم الخطوط العريضة لتسوية القضية الكردية.

وقد أثار هذا اللقاء جدلا حادا وأصدر المدعي العام الجمهوري قرارا بالقبض عليه والتحقيق معه، وهو ما دفع حكومة العدالة والتنمية لإصدار قانون يحمي كبار المسئولين بجهاز المخابرات من الملاحقة القضائية إلا بعد حصولهم على إذن مسبق من رئيس الوزراء.

أهم الاخبار