رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

ذي اندبندنت:

الأمم المتحدة تفضح فظائع"داعش"

عربى وعالمى

الخميس, 05 فبراير 2015 15:21
الأمم المتحدة تفضح فظائعداعش
القاهرة – بوابة الوفد

كشفت صحيفة "ذي إندبندنت" البريطانية، نقلا عن خبراء من الأمم المتحدة، أن متشددي التنظيم المسلح "داعش"، يقومون بتجنيد الأطفال، كما يستخدمون المعاقين ذهنيًا كانتحاريين ودروع بشرية، فيما يعتقد مسؤولون أن بعض هؤلاء الصغار ربما ليس لديهم فكرة عما يحدث لهم.

وأشارت الصحيفة - في تقرير نشرته في نسختها الالكترونية اليوم الخميس - إلى أن متشددي داعش يقومون ببيع الأطفال المختطفين، وخاصة المنتمين للأقليات، كما يستخدمونهم في الاستعباد الجنسي ويقتلون آخرين، إما عن طريق الصلب أو الدفن على قيد الحياة.
وقالت رينات وينتر - عضو

لجنة الأمم المتحدة لحقوق الطفل، وهي واحدة من 18 خبيرًا ساعدوا في إعداد التقرير الذي كشف عن الاعتداء الصارخ الذي يجرى على نطاق واسع بحق الأطفال في المناطق التي يسيطر عليها مسلحو داعش - " إنها مشكلة كبيرة وضخمة جدًا، ونحن حقًا نشعر بقلق بالغ للتعذيب والقتل الذي يحدث لهؤلاء الأطفال، خاصة الذين ينتمون إلى أقليات وغيرهم من الأطفال".
وأوضحت أن من بين هذه المجتمعات تعرضت لسوء المعاملة من
جانب اليزيديين والمسيحيين والشيعة، كما تعرض أطفال سنة لهذه المعاملة السيئة، مضيفة أن أعدادًا كبيرة من الأطفال قتلوا وأصيبوا بشدة خلال الغارات الجوية أو القصف من قبل قوات الأمن العراقية، وآخرين لقوا حتفهم بسبب الجفاف والجوع والارتفاع في درجة الحرارة".
ودعا الخبراء الذين قاموا بإعداد التقرير، السلطات العراقية إلى اتخاذ كل التدابير اللازمة لإنقاذ هؤلاء الأطفال الذين يقبعون تحت سيطرة داعش ومقاضاة مرتكبي هذه الجرائم، على الرغم من اعتراف الخبراء بأن الحكومة في بغداد عاجزة بالتأكيد عن القبض على المسلحين في الوقت الراهن .
وأفادت تقارير إعلامية أخرى بأن هناك كثيرًا من الجرائم مثل جرائم الشرف والزواج القسري للفتيات الصغيرات اللاتي لا تتجاوز أعمارهن الـ 11 عامًا.

أهم الاخبار