رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

اشتباكات عنيفة بين الشرطة ومحتجين بكوسوفو

عربى وعالمى

الأربعاء, 28 يناير 2015 08:31
اشتباكات عنيفة بين الشرطة ومحتجين بكوسوفو
بريشتينا – بوابة الوفد

خاضت شرطة مكافحة الشغب معارك مع محتجين ألقوا الحجارة والزجاجات الحارقة في بريشتينا عاصمة كوسوفو الثلاثاء في أسوأ اضطرابات منذ استقلال الإقليم الصربي السابق عام 2008.

ووقالت "سكاي نيوز عربية " أن العنف اندلع بسبب تصريحات لوزير من أصل صربي وبسبب خلاف بشأن منجم متنازع عليه.

وجاء العنف ليمثل تذكاراً قوياً بعمق الاستياء الشعبي في كوسوفو ذات الأغلبية الألبانية حيث ما تزال البلاد تعاني من الفقر والفساد بعد 7 سنوات من إعلان الاستقلال عن صربيا.

واستخدم ضباط شرطة الغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطي واستخدموا مدفع مياه في محاولة لتفريق نحو ألفي محتج انضموا إلى مظاهرات نظمتها أحزاب سياسية معارضة، فيما أضرم المحتجون النار في صناديق القمامة.

وعملت طواقم سيارات إسعاف على تقديم الإسعافات للجرحى في حين طاردت الشرطة المحتجين إلى الشوارع الجانبية حول وسط بريشتينا.

وذكرت الشرطة أن 56 ضابطاً أصيبوا، منهم اثنان في حالة خطيرة، ولم يتضح على الفور عدد المصابين من المحتجين، لكن ألقي القبض على

أكثر من 120 شخصاً.

واتهم رئيس وزراء كوسوفو عيسى مصطفى، الذي تولى المنصب قبل نحو 6 أسابيع فقط، خصومه بمحاولة انتزاع السلطة بالقوة.

وقال "كل الأحزاب السياسية قبلت نتائج الانتخابات.. يجب أن يحترموا صوت المواطنين وألا يحاولوا الاستيلاء على السلطة بالعنف".

وكانت تلك ثاني جولة من العنف منذ السبت، الذي اندلع بسبب غضب شعبي من تراجع الحكومة في موقفها بشأن مجمع مناجم ضخم تطالب به صربيا وتصريحات لوزير صربي عرقي اعتبرت مهينة.

وطالب المحتجون بإقالة الوزير الذي استخدم لفظ "همجيون" لوصف مجموعة من الألبان فقدوا أقارب في الحرب واحتجوا على احتفال زوار صرب بعيد الميلاد لدى الأرثوذكس في يناير.

أهم الاخبار