رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

حزب الإصلاح الوطني يحذر من محاولات الاستقواء بالخارج

عربى وعالمى

الاثنين, 06 أكتوبر 2014 14:59
حزب الإصلاح الوطني يحذر من محاولات الاستقواء بالخارجد. علي حمودة صالح
وكالات

حذر حزب الإصلاح الوطني بالسودان، من محاولات بعض القوى السياسية الاستقواء بالخارج والاستعانة بالأجانب في حل قضايا الوطن، مؤكدا أن السودان يتعرض لتجاذبات من العديد من الدول، وهناك مطامع في ثرواته وموارده.

وطالب رئيس حزب الإصلاح الوطني الدكتور علي حمودة صالح- في تصريح اليوم الاثنين- القوى السياسية بالانتباه إلى خطورة الدور الأمريكي والمجتمع الدولي، مشيرا إلى أن الدول الغربية تضع تحقيق مصالحها

قبل تحقيق مصلحة السودان، داعيا إلي ضرورة الاستفادة من تجارب بعض الدول بالمنطقة التي خاضت تجربة الاستنصار بالخارج.
ودعا صالح، كافة القوى والأحزاب السياسية للعمل من أجل تحقيق السلام والاستقرار في كافة أنحاء البلاد، مشيرا إلى أن ذلك لا يتحقق إلا عبر الحوار الصادق البناء.
وفيما يتعلق بمسيرة الحوار، قال رئيس حزب
الإصلاح الوطني، أن هناك العديد من القضايا يجب أن يتناولها الحوار الوطني بصدق، مطالبا الجميع بعدم تعمد إشعال الفتن والخلافات.
وتابع :"نأمل أن يتميز الحوار بشفافية كاملة ويعزز بمزيد من الثقة من قبل الحكومة بتسريع تنفيذ متطلباته لتحقيق مزيد من الثقة بين الحكومة والقوى السياسية كافة".
وطالب صالح، القوى والأحزاب السياسية بالابتعاد عن الأجندة السياسية الضيقة، وان تضع قضايا الوطن الكبرى فوق قضاياها الشخصية ومصالحها الذاتية، وان تصل القوى السياسية إلي صيغة تحقق للجميع الكيفية التي يدار بها الوطن باتفاق الجميع.

أهم الاخبار