رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الجيش السوري يقضي على أوكار للإرهابيين

عربى وعالمى

الأحد, 07 سبتمبر 2014 13:56
الجيش السوري يقضي على أوكار للإرهابيين
وكالات:

قضت وحدات من الجيش السوري على أعداد من الإرهابيين وأصابت آخرين خلال استهداف تجمعاتهم وأوكارهم بدرعا البلد وريفها ودمرت آلياتهم.

وذكر مصدر عسكري لـ الوكالة العربية السورية للانباء "سانا" أن وحدات من الجيش والقوات المسلحة قضت على إرهابيين وأصابت آخرين على طريق اليادودة عتمان وطفس والوردات ومحيط بلدة جنين وفي داعل ومحيط تل الزعتر واليادودة بريف درعا ودمرت عددا من سيارات الإرهابيين بما فيها.
وأضاف المصدر أن وحدة أخرى من الجيش والقوات المسلحة استهدفت إرهابيين في حي الكرك بدرعا البلد وقضت على عدد منهم وأصابت آخرين.
وذكران وحدة من الجيش قضت على أعداد من الإرهابيين وأصابت آخرين بالقرب من مفرق الخرس الزراعي الشمالي الغربي على الحدود الإدارية

لمحافظة السويداء ودمرت سيارتين لهم واوقعت قتلى ومصابين في صفوف الإرهابيين بحلب وتدمير آلياته.
وأوضح أن القوات السورية استطاعت القضاء علي تجمعات الإرهابيين وأوكارهم في بابيص وشامر وعبطين والاتارب وكفر كرمين وأم القرى غرب سد الشهبا وتادف وعندان والمنصورة بحلب وريفها ما أدى لمقتل وإصابة أعداد منهم وتدمير عدة آليات كانت بحوزتهم.
وأضاف المصدر أن وحدة أخرى من الجيش والقوات المسلحة دمرت 8 سيارات للإرهابيين بما فيها بالقرب من دوار الجندول وسد تشرين وشربع وأبو قلقل بريف حلب وأوقعت أعدادا منهم قتلى وأصابت آخرين.
وعلي صعيد أخر أحبطت وحدات من الجيش
السوري محاولة إرهابيين التسلل إلى قريتي اصمد وأم حارتين من اتجاه قرية خطاب بريف حمص ما أدى إلى مقتل وإصابة العديد منهم.
ومن ناحية أخرى أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بأن تنظيم "داعش" ألزم النساء في ريف دير الزور الغربي ب"الملابس الشرعية".
ونقلت قناة (العربية الحدث) الإخبارية اليوم الأحد عن المرصد السوري قوله إن التنظيم أقر على من لا تلتزم بهذا الأمر عقوبة ومخالفة قدرها 5000 ليرة سورية.
كما نفذ داعش إعدامات بحق عناصر من جبهة النصرة، وكان آخرها إعدام عضو الهيئة الشرعية السابق بمدينة دير الزور وأحد عناصر الجبهة ويدعى محمد الشيخ الملقب ب"أبو سراج الأنصاري" بقرية الحصان بريف دير الزور الغربي، بحسب ما أفاد ناشطون.
يذكر أن تنظيم داعش داهم الجمعة الماضي أكثر من 50 منزلا في بلدة الشعفة بريف دير الزور الشرقي، واعتقل العديد من الشباب، كما عمد إلى صلب بعض الشباب الذين اتهمهم بالردة.

أهم الاخبار