رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

إنشاء مكتب إقليمى لمفوضية اللاجئين بعمان

عربى وعالمى

الخميس, 07 أغسطس 2014 14:30
إنشاء مكتب إقليمى لمفوضية اللاجئين بعمان
متابعات:

أكد وزير الخارجية وشئون المغتربين ناصر جودة، اليوم الخميس، على أن وجود منظمات الأمم المتحدة في الأردن يعكس ثقة المجتمع الدولي بالأوضاع السياسية والأمنية في المملكة.

جاء ذلك على هامش توقيع جودة اليوم مع مدير دائرة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا المنسق الإقليمي للاجئين في المفوضية السامية للأمم المتحدة لشئون اللاجئين أمين عوض اتفاقية إنشاء مكتب إقليمي للمفوضية في الأردن.
قال وزير خارجية الأردن إن وجود المنظمات الدولية في المملكة يزيد من فرص العمل والوظائف للكفاءات الأردنية للعمل في هذه المنظمات.. مشيرا إلى أن الوزارة تعكف الآن على دراسة طلبات عدة مقدمة من منظمات ووكالات الأمم المتحدة لإقامة مقرات ومراكز إقليمية لها في الأردن تقديرا لدور المملكة بقيادة الملك عبدالله الثاني ولما يتمتع به هذا البلد

من أمن واستقرار.
يهدف إنشاء المكتب إلى تنسيق أنشطة المفوضية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا إلى جانب وجود المكتب الوطني لمفوضية الأمم المتحدة لشئون اللاجئين.
يشار إلى أن الاتفاقية لا تخول المكتب الإقليمي لاستقبال اللاجئين والنظر في طلبات اللجوء من داخل الأردن أو من جواره أو من أي دولة أخرى، حيث أكدت المادة الثانية من مسودتها على عدم تعامل المكتب مع شئون اللاجئين الذين تتم مساعدتهم ضمن نطاق الوظائف المخولة لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) بالأردن.
ووفقا للمفوضية، يستضيف الأردن على أراضيه منذ اندلاع الأزمة السورية في منتصف مارس 2011 ما يزيد على 600 ألف
لاجئ سوري فيما يقول مسئولون أردنيون إن إجمالي عدد السوريين في المملكة يبلغ حاليا مليونا و400 ألف.
تعتبر الأردن من أكثر الدول المجاورة لسوريا استقبالا للاجئين منذ بداية الأزمة هناك، وذلك لطول حدودهما المشتركة التي تصل إلى 378 كم التي تشهد حالة استنفار عسكري وأمني من جانب السلطات الأردنية عقب تدهور الأوضاع في سوريا يتخللها عشرات المعابر غير الشرعية التي يدخل منها اللاجئون السوريون إلى أراضيها.
ويعد مخيم الزعتري (85 كم شمال شرق عمان) ثالث مخيم في العالم من حيث سعته للاجئين (100 ألف لاجئ سوري)، كما أنه ينافس على احتلال الموقع الخامس أو الرابع من حيث عدد السكان بين المدن الأردنية.
أما مخيم الأزرق الذي تم افتتاحه في نهاية أبريل الماضي الذي يبعد نحو 90 كم عن الحدود الأردنية السورية و100 كم عن عمان، يعد أكبر مخيم للاجئين السوريين من حيث المساحة في المملكة فيما يقطنه حاليا ما يزيد على 5ر7 ألف لاجئ أغلبهم من النساء والأطفال.
 

أهم الاخبار