رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

لوضع أراضي الدولة تحت الحماية الدولية..

البرلمان العربي يؤكد دعمه لقرار فلسطين

عربى وعالمى

الأربعاء, 16 يوليو 2014 16:18
البرلمان العربي يؤكد دعمه لقرار فلسطين
متابعات:

أعلن البرلمان العربي، دعمه للقرار الذي اتخذته القيادة الفلسطينية بالتوجه إلى الأمم المتحدة بطلب رسمي لوضع أراضي دولة فلسطين تحت الحماية الدولية على طريق تأمين جلاء الاحتلال وتمكين دولة فلسطين من ممارسة سيادتها، وتطبيق اتفاقية جنيف الرابعة لتوفير الحماية للشعب الفلسطيني.

وأكد البرلمان العربي في بيان صدر في ختام الاجتماع الطارئ للجنة الشؤون الخارجية والسياسية والأمن القومي الذي عقد اليوم بمقر الجامعة العربية دعم المبادرة المصرية الخاصة بالوقف الفوري للعدوان الصهيوني ورفع الحصار على الشعب الفلسطيني.
وجدد البرلمان دعمه لحكومة الوفاق الوطني ودعم صمود مقاومة الشعب الفلسطيني والعمل على توفير كل الشروط من أجل نجاحها لتكريس الوحدة الفلسطينية وتحصينها كشرط أساسي لتمكين الشعب الفلسطيني من استرجاع حقوقه الوطنية غير القابلة للتصرف.
وأشار البيان إلى أن كل الوساطات ومحاولات التهدئة مع الكيان الصهيوني يجب ألا تكون غطاء يمكن الكيان الصهيوني من التنصل من التزاماته التي توجبها الاتفاقيات المعقودة مع الفلسطينيين ولا بديلا عن الحل العادل للقضية الفلسطينية على أساس قرارات الشرعية الدولية التي تعترف للشعب الفلسطيني بحقه في إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف، وحل قضية اللاجئين وفقاً لقرار

( 194).
ويعتبر البرلمان العربي أن مجلس الأمن تقع عليه مسؤولية توفير ضمانات لحماية الشعب الفلسطيني في مواجهة العدوان الصهيوني المستمر على أن يرتبط ذلك بالتوصل لمباحثات جادة بين الطرفين ورعاية دولية لاتفاق سلام شامل يقود لإنشاء الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس.
دعم الشعب الفلسطيني
ودعا البرلمان العربي كافة الدول العربية والإسلامية والدول الصديقة إلى تقديم كافة أشكال الدعم للشعب الفلسطيني ولدولته لمواجهة الحاجات الطارئة.. ومن أجل إعادة البناء والإعمار في المناطق التي استهدفها العدوان الصهيوني.
وأكد علي ضرورة وفاء الحكومات العربية بإلتزاماتها المالية تجاه الشعب الفلسطيني حتى يتمكن من مواصلة صموده في وجه المؤامرات الصهيونية، وتنظيم حملات مساندة مكثفة للشعب الفلسطيني على كل المستويات ومواصلة التنديد بالغطرسة الصهيونية ودعم الحقوق الشرعية للشعب الفلسطيني غير القابلة للتصرف.
وطالب الحكومات العربية التي لها علاقات سياسية واقتصادية مع العدو الصهيوني إلى إعادة النظر فيها وتجميد مبادرة السلام العربية إذا استمر العدوالصهيوني في عدوانه على الشعب الفلسطيني.
أبشع أنواع الهمجية
وندد البرلمان العربي بالعدوان المتواصل من قبل الكيان الصهيوني على الشعب الفلسطيني لا سيما في قطاع غزة الذي يواجه أبشع أنواع الهمجية باستخدام جيش الاحتلال لسلاح الجو والأسلحة الثقيلة مما أدى إلى سقوط مئات الشهداء وآلاف الجرحى وأغلبهم أطفال ونساء وشيوخ وتهديم آلاف المنازل والمدارس والمستشفيات والمساجد في أحياء سكنية مأهولة واستهداف البنى التحتية والمرافق المدنية وحتى مناطق زراعية في محاولة يائسة لترويض المقاومة وكسر شوكتها.
كما ندد البرلمان العربي بالمواقف غير المسؤولة الصادرة عن بعض الدول الغربية لتسويغ العدوان واختلاق الأعذار لتوفير الغطاء الذي يمكًن العدو الصهيوني مواصلة حرب الإبادة التي يشنها ضد الشعب الفلسطيني.
وحيا صمود ونضال الشعب الفلسطيني وأيد المقاومة الفلسطينية في مواجهة ممارسات الكيان الصهيوني واعتداءاته المتكررة ويؤكد دعمه للكفاح العادل الذي يخوضه الشعب الفلسطيني لاستعادة كامل حقوقه الوطنية ﻏﻴﺭ القابلة ﻟﻠﺘﺼﺭﻑ، لا سيما حقه في إقامة دولته المستقلة المتواصلة جغرافيا وعاصمتها القدس الشريف، كما يثمن الجهود الداعمة للشعب الفلسطيني واستمرار مقاومته.
وأكد ﺃﻥ العدوان على الشعب الفلسطيني يأتي ضمن انتهاكات وجرائم الكيان الصهيوني المتواصلة ﻓي ﺍﻷﺭض الفلسطينية المحتلة لاسيما محاولات تهويد مدينة القدس الشريف، وإحكام الحصار على الشعب الفلسطيني وتوسيع رقعة الاستيطان وهو ما يشكل جرائم حرب وتحديا مفضوحا للقانون الدولي و لقرارات الشرعية الدولية يستوجب تحويل مرتكبي هذه الجرائم إلى محكمة الجنايات الدولية، ويدعوا الهيئات المعنية بحقوق الإنسان الوطنية والدولية إلى معاضدة الشعب الفلسطيني في محكمة الجنايات الدولية

أهم الاخبار