رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

حماس تتهم البنك العربي رفض استلام منحة قطر

عربى وعالمى

السبت, 28 يونيو 2014 15:52
حماس تتهم البنك العربي رفض استلام منحة قطر موسى أبومرزوق
وكالات

اتهم نائب رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) موسى أبومرزوق "البنك العربي" أحد أكبر المجموعات المصرفية العربية (ومقره الأردن) برفض استلام منحة قطر لتمويل رواتب موظفي حكومة غزة السابقة التي كانت تديرها الحركة.

وقال أبو مرزوق - في تصريح صحفي مساء اليوم - إن"دولة قطر حولت مشكورة الأموال إلى البنك العربي، وبعروبة زائدة عن حدها رفض (البنك) إستلام الأموال".
وأضاف أن "العمل الرئيس والشغل الشاغل والاتصالات التي لا تنقطع مع مختلف الأطراف، منذ بداية الشهر وحتى اللحظة هو موضوع رواتب موظفي غزة.وتابع:"لا يعقل أن يحرم من هو على رأس عمله من راتبه بأى حال من الأحوال".
وتساءل:كيف يمكن وحدة المؤسسات والهيئات والوزارات، دون تحمل المسئولية الكاملة عن هؤلاء وفي المقدمة المسئولية تجاه الموظفين الذين

هم على رأس عملهم؟.
وقال أبو مرزوق "نحن أمام استحقاق لا مفر منه، وحق لا حيدة عنه، وتحقيق عدالة لا يظلم فيها أحد... فلن تبنى وحدة على ظلم أو تفريق بين الناس".
وختم قائلا "لا يزال رئيس السلطة وحكومة التوافق الوطني يبحثان الآلية، ولكن هناك من يصر على أن يبقى في مربع من يتلقى الأوامر من الخارج أو ينفذها قبل النطق بها".
ودعت حركة حماس في وقت سابق اليوم حكومة التوافق إلى تحمل مسئولياتها تجاه موظفي حكومة غزة السابقة أسوة بغيرهم، وعدم التذرع بالضغوط الخارجية أو أي مبررات أخرى.
وطالب الناطق باسم الحركة سامي أبو زهري في تصريح صحفي
حكومة التوافق "بالتخلي عن الارتهان لإملاءات فصيل سياسي على حساب التوافق وإنهاء سياسة التمييز والتهميش التي يعاني منها الموظفون والمواطنون في قطاع غزة".
وشهد قطاع غزة مطلع الشهر الجاري حركة احتجاج واسعة من قبل موظفي الحكومة السابقة التي كانت تديرها حركة حماس في قطاع غزة مما أدى الى اغلاق البنوك والصرافات الآلية عدة أيام لمنع موظفي السلطة في حكومة رام الله السابقة من الحصول على رواتبهم إلى حين صرف حكومة التوافق الرواتب للجميع.ووصل الأمر الى تنفيذ اضراب شامل عن العمل الخميس الماضي مما أدى الى شلل تام في الوزارات والمؤسسات والهيئات الحكومية.
ويشكل الملف الاداري والعدد الضخم من الموظفين في قطاع غزة أحد الألغام امام حكومة التوافق لا سيما أن حماس عينت بعد سيطرتها على القطاع نحو 42 ألف موظف في القطاعات المختلفة، فيما تدفع السلطة الفلسطينية رواتب نحو 70 ألف موظف آخرين أطلق عليهم "المستنكفين" لانقطاعهم عن العمل بأوامر من السلطة إبان حكم حماس للقطاع.

أهم الاخبار