رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

عباس يلتقى كيرى لبحث المفاوضات مع اسرائيل

عربى وعالمى

الاثنين, 12 مايو 2014 16:41
عباس يلتقى كيرى لبحث المفاوضات مع اسرائيلمحمود عباس
وكالات

اعلن مسئول فلسطيني اليوم الاثنين ان الرئيس الفلسطيني محمود عباس سيلتقي وزير الخارجية الاميركي جون كيري الاربعاء في لندن.

وقال المسئول الفلسطيني الذي فضل عدم ذكر اسمه لوكالة فرانس برس "انه تقرر ان يلتقي الرئيس عباس كيري يوم الاربعاء القادم في لندن" مضيفا ان اللقاء "سيبحث امكانية استئناف المفاوضات مع اسرائيل".",
ووصف هذا المسئول اللقاء بانه "قد يكون محاولة اللحظة الاخيرة من كيري لاستئناف المفاوضات".
وكرر الموقف الفلسطيني الذي سبق واعلنه عباس لاستئناف المفاوضات. وقال في هذا الاطار "لا مانع من استئناف المفاوضات على اساس ترسيم الحدود اولا خلال ثلاثة اشهر ومن ثم تستمر المفاوضات تسعة اشهر للاتفاق على حل كافة قضايا الحل النهائي ويتوقف الاستيطان خلال

هذه الفترة بشكل كامل في كامل الاراضي الفلسطينية المحتلة عام 1967 بما فيها القدس الشرقية، وان يتم اطلاق سراح الدفعة الرابعة من الاسرى البالغ عددهم ثلاثين اسيرا والذين كان مقررا اطلاق سراحهم في التاسع والعشرين من شهر مارس اذار الماضي ورفضت اسرائيل تنفيذ التزامها بذلك".
واوضح المسئول الفلسطيني ان القيادة الفلسطينية ابلغت الادارة الاميركية والجانب الاسرائيلي بموقفها هذا "لكن اسرائيل لم ترد حتى الان، كما ان الادارة الاميركية ايضا لم تبلغنا موقفها من هذه الاسس حتى الان".
وتوقع المسئول الفلسطيني ان يتطرق عباس مع كيري الى موضوع تشكيل الحكومة
الفلسطينية الجديدة برئاسة الرئيس الفلسطيني.
وقال في هذا الاطار "نتوقع ان تدرك الادارة الاميركية ان هذه الحكومة ملتزمة بسياسة الرئيس عباس بما يتعلق بالاعتراف باسرائيل ونبذ العنف والالتزام بالاتفاقيات الدولية والمواثيق والاعراف الدولية وان هذا قرار وطني فلسطيني يعبر عن مصلحة عليا بالنسبة للشعب الفلسطيني وهو توحيد الشعب الفلسطيني".
ومن المقرر ان يلتقي عباس ايضا في لندن عددا من المسؤولين البريطانيين ثم يتوجه الى فنزويلا في زيارة رسمية تستمر يومين.
وكان رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو اعلن اواخر الشهر الماضي بعد الاعلان عن تشكيل حكومة تضم ممثلين عن السلطة وحركة حماس ان اسرائيل لن تتفاوض مع حكومة التوافق الوطني الفلسطينية الا اذا اعترفت حماس باسرائيل وتخلت عن العنف.
وتوقفت محادثات السلام في نهاية مارس عندما لم تف اسرائيل بوعدها باطلاق اكثر من 20 اسيرا فلسطينيا، فرد الفلسطينيون على ذلك بالتقدم بطلبات انضمام الى 15 اتفاقية ومعاهدة دولية.

أهم الاخبار