بريطانيون: حملة حزب الاستقلال "عنصرية"

عربى وعالمى

الاثنين, 21 أبريل 2014 14:35
بريطانيون: حملة حزب الاستقلال عنصريةديفيد كاميرون
وكالات

دافع زعيم حزب الاستقلال البريطانى عن حملته الانتخابية التى تركز على مكافحة هجرة الأوروبيين إلى المملكة المتحدة، بعد انتقاد العديد من السياسيين لها، والذين وصفوها "بالحملة العنصرية".

ودعا عضو حزب العمال البريطانى مايك جيبس الناخبين البريطانيين للانضمام إلى حملته والتصويت ضد حزب الاستقلال البريطانى فى الانتخابات البريطانية المقرر إجراؤها فى شعر مايو القادم.
وكتب فاراج على أحد الملصقات الإعلانية الانتخابية "26 مليون شخص فى أوروبا يبحثون عن عمل، هل تعلم عمل من الذين يسعون من أجله ؟" .
وفى ملصق آخر انتقد فاراج سياسة الاتحاد الأوروبى تجاه العمال، مؤكدا أن العمال البريطانيين هم أكثر المتضررين بسبب العدد غير المحدود للعمال

الرخيصة.
ودافع فاراج عن هذه الملصقات الإعلانية قائلا: "إنها انعكاس للواقع كما هو من ذوى الخبرة من قبل الملايين من الشعب البريطانى الذين يكافحون من أجل كسب لقمة العيش خارج دوائر البرلمان".
يذكر أن نيجيل فاراجة من أكثر معارضى استمرار بريطانيا فى الاتحاد الأوروبي، مؤكدا فى أكثر من مناسبة أن استمرارها سيؤدى إلى تدمير الاقتصاد وتغيير الهوية البريطانية بسبب سياسة الأبواب المفتوحة للمهاجرين فى شتى أنحاء أوروبا.

أهم الاخبار