نفتالى بينيت: إسرائيل لن تجرى مفاوضات تحت التهديد

عربى وعالمى

الأحد, 20 أبريل 2014 13:25
نفتالى بينيت: إسرائيل لن تجرى مفاوضات تحت التهديدنفتالي بينت
وكالات

قال رئيس حزب "البيت اليهودي" اليمينى المتطرف ووزير الاقتصاد الإسرائيلى نفتالى بينيت إن إسرائيل لن تجرى مفاوضات والمسدس مصوب نحو رأسها.

ونقلت الإذاعة الإسرائيلية العامة عن بينيت قوله، فى تصريحات اليوم - تعليقا على احتمال تنحى الرئيس محمود عباس عن رئاسة السلطة الفلسطينية فى حال عدم تقدم المفاوضات، إن :"عباس يشجع الإرهاب ضد إسرائيل ثم يهددنا بالاستقالة ولذلك فإذا رغب فى الذهاب

فلن يوقفه أحد".
وكان الرئيس عباس قد قال فى تصريحات صحفية: إنه يتعين عليه تسليم الراية لجيل الشاب من الفلسطينيين وأن هذا الجيل فقد ثقته بحل الدولتين وبات يرى أن الحل الوارد هو حل الدولة الواحدة ثنائية القومية، وهو ما تم تفسيره فى إسرائيل على أنه قد يقود الفلسطينيين إلى حل السلطة.
بدوره، قال النائب نيسان سلوميانسكي، وهو أيضا من حزب البيت اليهودي، "إذا نفذ أبو مازن تهديداته فسيكون ذلك بمثابة خير وبركة لأن مثل هذه الخطوة ستؤدى إلى إلغاء اتفاقيات أوسلو".
وفى السياق ذاته، قال نائب وزير الخارجية الإسرائيلى زئيف الكين "إن تهديدات عباس باعتزال منصبه ما لم تفرج إسرائيل عن الدفعة الرابعة من السجناء الأمنيين تعد تهديدات باطلة".
واعتبر الكين فى تصريحات إذاعية "أن القيادة الفلسطينية تنغمس فى ملذات السلطة وأن تحذيراتها بإعادة السلطة الكاملة على الضفة الغربية إلى إسرائيل لا أساس لها".

أهم الاخبار