النمسا توافق على استقبال ألف لاجئ سورى بأراضيها

عربى وعالمى

السبت, 19 أبريل 2014 17:15
النمسا توافق على استقبال ألف لاجئ سورى بأراضيها
وكالات

أعلنت اليوم وزيرة داخلية النمسا يوهانا مايكللايتنر موافقة الحكومة على استقبال ألف لاجئ سوري جديد من المعرضين للخطر في مناطق الصراع ليرتفع إجمالي عدد اللاجئين السوريين الذين وافقت النمسا على استقبالهم رسميا إلى 1500 لاجئ سوري, بعد استقبال 500 لاجئ سوري وافقت حكومة النمسا على تأمين حق اللجوء لهم في وقت سابق.

وفي المقابل عزت ، مايكللايتنر، التغير الذي طرأ على سياسة الحكومة إزاء استقبال المزيد من اللاجئين

السوريين إلى زيادة الوضع في سوريا مأساوية وتوجه الحكومة النمساوية للعناية بالمضطهدين المسيحيين خاصة من النساء والأطفال.
وعن موعد استقبال الدفعات الجديدة من اللاجئين السوريين قالت وزيرة الخارجية النمساوية أن "الأمر برمته بين أيدي المسؤولين في لجنة منظمة الأمم المتحدة للاجئين" ، معربة عن أملها في استقبال اللاجئين السوريين في أقرب وقت ممكن ، ونوهت بأن التمويل سيكون من خلال برنامج الاتحاد الأوروبي للمساعدات.
هذا ويرى المراقبون أن موافقة حكومة النمسا على استقبال المزيد من اللاجئين
السوريين جاءت استجابة للانتقادات الحادة التي تعرضت لها الحكومة بسبب رفضها استقبال المزيد من اللاجئين
، فيما أكدت في المقابل التصريحات الصادرة السبت عن وزارة الداخلية أن دفعات اللاجئين الجديدة ستركز على انقاذ الأفراد الذين يتعرضون لمخاطر شديدة وحالات طوارئ في مناطق الصراع, لافتة أن اللاجئين السوريين الذين وجدوا ملاذ آمن في دول أوروبية أخرى لن يسمح لهم بالانتقال إلى النمسا, مقابل انقاذ السوريين المعرضين للخطر في مناطق الصراع

أهم الاخبار