واشنطن تؤكد تمسكها بالدبلوماسية لحل أزمة سوريا

عربى وعالمى

الجمعة, 18 أبريل 2014 17:28
واشنطن تؤكد تمسكها بالدبلوماسية لحل أزمة سوريا
وكالات

 أكدت الخارجية الأمريكية تمسك إدارة الرئيس باراك أوباما بالجهود الدبلوماسية لإيجاد حل سياسى للأزمة السورية "لأنها الوسيلة الوحيدة لضمان نهاية دائمة للنزاع".

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية مارى هارف، فى تصريح لها اليوم أورده راديو سوا الأمريكي: "إن المبعوث الخاص إلى سوريا، دانيال روبنستين، سيبدأ فى وقت لاحق اليوم جولة فى منطقة الشرق الأوسط وأوروبا لمتابعة المشاورات مع شركاء واشنطن الدوليين بشأن الأزمة فى سوريا".

من جانبه، أعرب السفير الأمريكى السابق فى سوريا، روبرت فورد، عن اعتقاده بعدم إمكانية عقد جولة جديدة من المحادثات حول سوريا بسبب

الأوضاع السياسية الحالية. وكان أعضاء مجلس الأمن الدولى قد أعربوا ، خلال جلسة عقدها المجلس أمس "الخميس" ،عن قلقهم العميق حيال مصير المدنيين العالقين بسبب المعارك فى القسم القديم من مدينة حمص بوسط سوريا، حسب ما أعلنت الرئيسة الدورية للمجلس سفيرة نيجيريا، جوى أوغوو.

وقالت أوغوو:" إن الدول الخمس عشرة طالبت بتطبيق القرار رقم /2139/ فورا، وهو القرار الصادر فى 22 فبراير الماضى حول تحسين وصول المساعدات الإنسانية إلى سوريا"، ودعمت دعوة الوسيط الدولى والعربى المشترك الأخضر الإبراهيمى فى استئناف المحادثات حول رفع الحصار عن حمص.
 

أهم الاخبار