ارتفاع ضحايا العبارة الكورية الجنوبية الغارقة

عربى وعالمى

الجمعة, 18 أبريل 2014 12:30
ارتفاع ضحايا العبارة الكورية الجنوبية الغارقة
وكالات:

نجح الغطاسون، اليوم الجمعة، في دخول العبارة التي غرقت الاربعاء الماضي قبالة سواحل كوريا الجنوبية وعلى متنها مئات الاشخاص معظمهم من الطلاب واكد ذووهم ان الحادث ناجم عن عدم كفاءة السلطات التي اعلنت ان القضاء اصدر مذكرات توقيف بحق القبطان واثنين من افراد الطاقم .

وبعد اكثر من 48 ساعة على الحادث ورغم التيارات القوية نجح غطاسان في فتح باب والدخول الى الجزء المخصص للشحن في العبارة .
وقال احد الغطاسين "كانت الرؤية سيئة للغاية و لا يمكن ان ترى يدك امامك".
وتم العثور على 28 جثة وفقا لاخر حصيلة اعلنها خفر السواحل. ومن اصل 475 شخصا كانوا على متن العبارة "سيول" وبينهم 352 طالبا، لا يزال 268 في عداد المفقودين .
وعثر على احد الناجين معاون مدير المدرسة التي ياتي منها الطلاب من جنوب سيول، ميتا صباح الجمعة على جزيرة جيندو وقالت وكالة

انباء يونهاب انه انتحر على الارجح ولم تؤكد الشرطة ذلك .

ويشارك نحو 500 غطاس في عمليات البحث في الموقع على بعد حوالى عشرين كلم من الساحل الجنوبي .

وتحاول هذه الفرق العثور على ناجين قد يكونون لجأوا الى اماكن يمكن التنفس فيها وهي فرضية تتضاءل مع مرور الوقت .

واعلن مسؤول في خفر السواحل الجمعة لفرانس برس ان "فريق التحقيق المشترك من الشرطة والمدعين اصدر مذكرات لتوقيف ثلاثة من افراد الطاقم بينهم قبطان" العبارة، لكنه اوضح انه يجهل مضمون الاتهامات .

واعلن المدعي  اليوم ان احد مساعدي القبطان وليس القبطان نفسه كان يقود العبارة لدى وقوع الحادث الاربعاء عند قرابة الساعة التاسعة صباحا .

وقال بارك جا اوك خلال مؤتمر صحافي ان القبطان لي جون سوك الذي انتقده اقارب المفقودين بشدة، كان "في الجزء الخلفي" للعبارة عندما وجد مئات الركاب انفسهم محاصرين بالمياه .

 

أهم الاخبار