"أمن الدولة" الأردنية تحبس 3 سوريين 5 سنوات

عربى وعالمى

الثلاثاء, 15 أبريل 2014 18:02
أمن الدولة الأردنية تحبس 3 سوريين 5 سنواتوزير الداخلية الاردنى
وكالات

قضت محكمة أمن الدولة الأردنية اليوم الثلاثاء بالسجن 5 سنوات بحق 3 سوريين بتهمة تهريب أجهزة تفجير عن بعد.

وتعود وقائع القضية إلى صيف عام 2013، حيث اتفق سورى يقيم فى الإمارات مع المتهم الأول بأن يقوم بإرسال مجموعة من أجهزة التحكم تستخدم لتفجير العبوات الناسفة وعددها 36 عبوة، وإرسالها من خلال سورى آخر لم يكشف التحقيق عنه، وذلك من أجل إرسالها للجيش الحر بسوريا ليستخدمها ضد الجيش النظامى هناك كما أرسل مجموعة من أجهزة الاتصال.
وأفادت وكالة الأنباء الأردنية الرسمية (بترا) اليوم بأنه قد حصل بعد ذلك اتفاق بين المتهمين الأول والثالث يقوم بموجبه الأخير بالحضور إلى منزل الأول لاستلام الأجهزة لغايات إرسالها إلى سوريا من خلال

المتهم الثانى بناء على تنسيق مع أحد مرتبات الجيش الحر فى درعا.
وأشارت إلى أن المتهم الثالث حضر إلى منزل المتهم الأول واستلم الأجهزة وأنه بناء على المعلومات الواردة للأمن الوقائى فى مخيم (الزعتري) للاجئين السوريين حول وقائع القضية، ألقى القبض على المتهم الثانى داخل المخيم ومن خلاله تم استدراج الأول والثالث وقبض عليهما فى مدينة إربد (شمال) وضبطت الأجهزة بحوزتهما.
وقالت إنه قد تبين من خلال التقرير التقنى المنظم من قبل خبير متفجرات فى الأمن العام الأردنى أن هذه الأجهزة تستخدم لأعمال إرهابية لتفجير عبوات ناسفة عن بعد، وأنه ثبت للمحكمة تحقق كافة عناصر الجرم المسند للمتهمين علما بأن المتهمين موقوفون على ذمة القضية منذ سبتمبر 2013.

أهم الاخبار