لمواجهة عزلتها الإقليمية

قطر ترتمى فى أحضان إيران

عربى وعالمى

الثلاثاء, 15 أبريل 2014 17:17
قطر ترتمى فى أحضان إيران
كتبت – فكرية أحمد:

عقب ساعات من فشل الوساطة العربية بين قطر والسعودية، قامت قطر بخطوة جديدة غير محسوبة النتائج للارتماء فى أحضان إيران للفرار من عزلتها مع دول الخليج العربى، واستقبلت الدوحة أمس وفداً أمنياً من كبار المسئولين الإيرانيين ورجال المخابرات،

وهو ما كشف عنه نائب وزير الداخلية للشئون الأمنية الإيراني علي عبدالله، ونقلته عنه وكالة فارس، ووفقا لعبدالله فإن الوفد الإيرانى سيجرى مباحثات مع نظرائهم القطريين من أجل إنشاء مجموعات عمل أمنية مشتركة بين إيران وقطر، وذلك لأول مرة فى تاريخ العلاقات القطرية الإيرانية.
ويشمل الاتفاق بين البلدين بنودا حول التعاون الأمنى، وتبادل المعلومات الاستخباراتية، وتبادل تدريب قوات شرطة البلدين، وتوسيع العلاقات بين الدولتين وتعميقها، ومن جانبه اكد محمد جواد ظريف، وزير الخارجية الإيراني استعداد بلاده لزيادة وتعزيز العلاقات مع قطر في جميع المجالات، بما في ذلك التعاون في الشئون

الإقليمية والدولية، خلال زيارة له إلى الدوحة.
وفى نفس السياق قالت صحيفة «العرب» اللندنية ان الضغوط المتزايدة على قطر، وخصوصا بعد قرار الإمارات والسعودية والبحرين سحب سفرائها من الدوحة بسبب موقفها الداعم للإخوان، دفعتها إلى إعادة محاولة التحالف مع إيران ودعم العلاقات بينهما، ونقلت الصحيفة عن مصادرها قولهم بوجود ارتباط بين عودة العلاقة بين حركة حماس وإيران، بالتقارب القطري الإيراني، مشيرة إلى أن الدوحة لعبت دورا في تحسين العلاقات وعودة المساعدة الإيرانية لحركة حماس، بعد توقفها على خلفية مواقف الجانبين من الثورة السورية، كما نقلت عن مراقبين استبعادهم  استمرار هذا التقارب أو نجاحه في إرباك الموقف الخليجي ضد سياسات الدولتين، معتبرين أن قطر ستفقد عمقها الخليجي إذا وضعت يدها في يد إيران التي دأبت على التدخل في شأن جاراتها والتحريض عليها، وهو الأمر نفسه الذي تفعله قطر.

 

أهم الاخبار