صحيفة روسية :

أمام أوكرانيا طريقان الفيدرالية أو الانهيار السريع

عربى وعالمى

الثلاثاء, 15 أبريل 2014 09:10
أمام أوكرانيا طريقان الفيدرالية أو الانهيار السريع
وكالات:

قالت صحيفة "برافدا" الروسية إن كافة الإشارات المتطلبة تم رصدها، وأن نشر القوات هو آخر شي تحتاج روسيا أن تقدم عليه في الوقت الراهن..لكن روسيا قد رسمت خطا أحمر.

وأكدت الصحيفة -في تقريربثته الليلة على موقعها الإلكتروني- أنه لا يتسنى إمطار المدن الآمنة بالقذائف لمجرد أن القادة في كييف لا يرغبون في التحدث إلى الجنوب الشرقي.
ورصدت الصحيفة الأوضاع في دونيتسك، قائلة إن كل شيء يجري هناك طبقا لخطة الثورة.. وقد تمت السيطرة على مدن رئيسية وجميعها ذات أهمية استراتيجية، وأشارت إلى أن ضباط الشرطة في المدن الثائرة يقفون إلى جانب الثورة، والسلطات المحلية تعترف بجمهورية دونيتسك الشعبية.
ورأت "برافدا" أن أوكرانيا الآن أمامها طريقان لا ثالث لهما لمجريات الأمور في المستقبل القريب: الأول هو طريق آمن نسبيا، إذا لم يتجرأ المجلس العسكري على شن حرب،عندها ستقدم دونيتسك على إجراء استفتاء للاستقلال وسترغب في العيش ضمن أوكرانيا

الفيدرالية المتحدة، وفي الغالب سيجري الاستفتاء في مقاطعة لوغانسك أيضا.. بعد ذلك ستبدأ هذه التجربة في تكرار نفسها بمناطق أخرى من الجنوب الشرقي، في الوقت الذي ستكون فيه دونيتسك ولوغانسك قادرتين على الاعتماد على مساعدة روسيا بصفتهما مستقلتين من الناحية القانونية.
وقالت في نهاية الأمر، ستكون كافة المناطق المستقلة قادرة على عقد كونجرس اتحادي وعبره يمكن الإعلان عن أوكرانيا اتحادية جديدة يمكن لكافة المناطق الأخرى من الدولة الانضمام إليها، أما المناطق التي سترفض الانضمام للدولة الجديدة فستحتفظ بالعلم والنشيد الوطني والشعار الخاص بأوكرانيا القديمة.. كما سترث ديون أوكرانيا القديمة.
وأضافت أن الطريق الثاني، بحسب الصحيفة الروسية، يتمثل في أن تشن كييف حربا.. وفي تلك الحال ستكون روسيا مضطرة لوضع الجنوب الشرقي تحت حمايتها.. ولا ينبغي على روسيا الالتفات لموقف المجمتع الدولي من الاعتراف بهذا الوضع الجديد من عدمه.. وفي هذه الحال سيكون انهيار أوكرانيا أسرع وتيرة.

أهم الاخبار