90 ألف دولار مساعدات للسوريين من الإغاثة الإنسانية

عربى وعالمى

الاثنين, 14 أبريل 2014 17:11
90 ألف دولار مساعدات للسوريين من الإغاثة الإنسانيةمنى مينا
وكالات

عقدت لجنة الإغاثة الإنسانية، اليوم الإثنين، بنقابة الأطباء مؤتمرًا صحفيًا للوفد العائد من سوريا، والذي قدم مساعدات غذائية إلى الأشقاء السوريين.

شارك في المؤتمر الدكتور خيري عبد الدايم، نقيب الأطباء، والدكتور منى مينا، الأمين العام بالنقابة، والدكتور أحمد حسين مقرر لجنة الإغاثة الإنسانية بالنقابة، والدكتور حازم حداد، أحد أعضاء الوفد العائد من سوريا.
وقال د. خيري عبد الدايم، نقيب الأطباء إن لجنة الإغاثة تعد القوة الناعمة لمصر في الخارج، ودورها لا يقل عن دور الحكومة، ووجه نقيب الأطباء الشكر للجنة الإغاثة، معتبرًا إياها نجدة للكثيرين من مَن لا يملك منفذ للعون، ودعا وسائل الإعلام إلى التركيز على أهمية الإغاثة.
وأوضح د. أحمد حسين، مقرر لجنة الإغاثة الإنسانية، أن لجنة الإغاثة تبدأ مرحلة جديدة من عمرها مع المجلس الجديد والذي يعمل على تقديم المساعدات الإنسانية دون النظر إي اعتبارات سياسية أو عرقية أو دينية.
وأضاف أن اللجنة تتلقى التبرعات على حساب رقم 01020020001، بالبنك الأهلي المصري، فرع جمال الدين أبو المحاسن، وجميع فروع البنك، إلى جانب جميع البنوك الأخرى.
وأعلن الدكتور أحمد حسين عن مشروع جديد سيقام بعد أيام قليلة من قبل لجنة الإغاثة الإنسانية، للعمل على خلفية الآثار الناجمة عن حريق مخزن مواد بترولية بشطورة، والذي خلف 26 حالة وفاة والعديد من الأسر المنكوبة، إلى جانب القوافل الطبية، وخدمات أخرى ستقدمها اللجنة خلال الفترة المقبلة، وناشد د. حسين منظمات المجتمع المدني والجمعيات الخيرية مساعدة الأسرة المحتاجة إلى جانب لجنة الإغاثة.
وأكد الدكتور حازم حداد أحد أعضاء وفد الإغاثة العائد من سوريا، على أن دور لجنة الإغاثة الإنسانية وأهميته التي تخطت حدود القطر المصري، مشيرا إلى أن أولوية اللجنة العمل داخل مصر لمساعدة أبناء

الوطن، مبينا أن اللجنة تتضمن لجنة للطوارئ للتفاعل مع الأحداث الطارئة كما حدث مع أزمة السيول في صعيد مصر.
وأشار حداد إلى أن لجنة الإغاثة الإنسانية تفاعلت مع أزمة الأشقاء السوريين بعد صدور إحدى الفتاوى من داخل سوريا تجيز أكل السوريين للحوم القطط والكلاب، نتيجة الظروف المعيشية الصعبة التي يعيشها الشعب السوري نتيجة الاشتباكات المتكررة والقذف الدائم لمساكنهم، وأردف لجنة الإغاثة اجتمعت وقررت المساعدة بعد صدور الفتوى عن طريق شحنة لحوم معلبة تصل إلى 6500 كيلو جرام بتكلفة 90 ألف دولار.
وأضاف الدكتور حداد أن شحنة اللحوم المعلبة وصلت إلى داخل سوريا في شهر مارس الماضي، عن طريق وفد مكون عدد من أعضاء لجنة الإغاثة بالنقابة، وعلى مدار 3 أسابيع لاختيار الأماكن الأكثر احتياجا للمواد الغذائية، بالتعاون مع الجمعيات الأهلية والمجالس المدنية السورية، مشيرا إلى أن هذه المساعدات لم تكن المساعدات الأولى للشعب السوري عن طريق لجنة الإغاثة ولكن سبق وأن قامت اللجنة ببناء مستشفتين بالأراضي السورية، ونقل الدكتور حداد عن سعادة الشعب السوري بالمساعدات التي أرسلها المصريون إليهم على الرغم من الأزمات التي تشهدها مصر حاليا.

أهم الاخبار