الأسرى الفلسطينيون يعلقون إضرابهم عن الطعام

عربى وعالمى

الأحد, 13 أبريل 2014 11:42
الأسرى الفلسطينيون يعلقون إضرابهم عن الطعام
وكالات:

أعلنت الهيئة القيادية العليا للأسرى في سجون الاحتلال الإسرائيلي عن رضوخ مصلحة السجون الإسرائيلية لمطلب إنهاء عزل الأسير إبراهيم حامد القيادي البارز في كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس.

وقالت الهيئة القيادية العليا للأسرى اليوم /الأحد/ "إن إدارة مصلحة السجون أبلغت الأسرى موافقتها على إنهاء إخراج الأسير حامد من العزل الإنفرادي ونقله إلى سجن نفحة اليوم مقابل فك عشرات الأسرى إضرابهم عن الطعام، والذي كان مقررا

اليوم".
وبدوره، اعتبر مدير مركز "أحرار" لدراسات الأسرى فؤاد الخفش - في تصريح صحفي - أن ما حدث يعد انتصارا جديدا للحركة الأسيرة التي كانت موحدة في خطوتها، وتأكيدا على أن الأسرى يد واحدة في مواجهة سلطات الاحتلال الإسرائيلي.
وكان 200 أسير من كافة السجون ومختلف الفصائل قد قرروا البدء بإضراب مفتوح عن الطعام اليوم
في معركة جديدة أطلق عليها "معركة النصرة والوفاء"، احتجاجا على رفض إدارة مصلحة السجون الإسرائيلية إنهاء عزل الأسير إبراهيم حامد.
يذكر أن القيادي في كتائب القسام الأسير إبراهيم حامد محكوم بالمؤبد 54 مرة، وهو صاحب ثاني أعلى محكومية في السجون الإسرائيلية بعد الأسير عبد الله البرغوثي.
وقررت مصلحة السجون الإسرائيلية مطلع يناير الماضي عزله إنفراديا من دون مبرر، فأعلن إضرابا مفتوحا عن الطعام حتى الـ16 من ذات الشهر، الأمر الذي دفعها لإبلاغه بإنهاء عزله بعد 3 أشهر، كان من المقرر أن تنتهي في 9 أبريل الجاري.

أهم الاخبار