سوريا.. قصف كفرزيتا بالغازات السامة مجددا

عربى وعالمى

السبت, 12 أبريل 2014 16:48
سوريا.. قصف كفرزيتا بالغازات السامة مجددا
وكالات:

قال ناشطون في المعارضة السورية إن الطيران الحربي قصف السبت بلدة كفرزيتا في ريف حماة الشمالي بالغازات السامة لليوم الثاني على التوالي.
وأشاروا إلى وقوع حالات تسمم واختناق بين المدنيين بلغت نحو 100 حالة، بينها 15 حالة خطيرة، وفقاً لمركز حماة الإعلامي.

وبث الناشطون تسجيلاً مصورا قالوا إنه للقصف الجوي بالغازات السامة الذي تعرضت له كفرزيتا، غير أنه لم تتمكن سكاي نيوز عربية من التحقق من التسجيل من مصدر مستقل.
وكانت سكان البلدة تعرضوا الجمعة لحالات من التسمم والاختناق إثر قصف جوي من الطيران السوري.
وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان، الذي يتخذ من لندن مقراً له، إن سكان في بلدة كفرزيتا تعرضوا لحالات من التسمم والاختناق إثر إلقاء الطيران السوري "براميل متفجرة" على البلدة التي يسيطر عليها مقاتلو المعارضة.
غير أن عبد الرحمن أكد أن طائرات مقاتلة حكومية "قصفت كفرزيتا ببراميل متفجرة تسببت بدخان كثيف وبروائح أدت إلى حالات تسمم واختناق، نقل أصحابها على الأثر إلى المشافي"، مشيراً إلى أن

القصف وقع الجمعة.
وفي صفحة "تنسيقية الثورة السورية في مدينة حماة- كفرزيتا" على "فيسبوك"، كتب ناشطون أن النظام قصف البلدة "بالمواد السامة ’غاز الكلور‘، ولدينا أكثر من 100 حالة اختناق وأصبحنا نعاني من نقص كبير بالمواد الطبية".

وبث ناشطون أشرطة فيديو على موقع "يوتيوب" تظهر أطفالاً وشباناً بدا عليهم الإعياء، ويعانون من السعال والاختناق.
واظهر أحد التسجيلات 3 شبان مستلقين على أسرة في مشفى ميداني، وقد وضعت على وجوههم أنابيب أكسجين، وقال شخص بدا أنه طبيب في الغرفة إن القصف بالبراميل ترك "مواد تميل إلى اللون الأصفر"، وأن رائحة تشبه غاز الكلور انتشرت، و"نتج عنها أكثر من 100 مصاب بينهم أطفال وامرأة"، مشيراً إلى أن هذا الغاز "يسبب تهيجاً في القصبات والطرق التنفسية العلوية والسفلية".
من جهته، اتهم التلفزيون الرسمي السوري "تنظيم جبهة النصرة الإرهابي بضرب سائل الكلور السام على بلدة كفرزيتا"، قائلاً إن الهجوم أدى إلى "استشهاد اثنين وإصابة أكثر من 100 من أهالي البلدة بحالات اختناق".
 

أهم الاخبار