رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الأسدي :

الربيع العربى أرجع قضية فلسطين 40 عامًا للوراء

عربى وعالمى

الأربعاء, 19 مارس 2014 12:12
الربيع العربى أرجع قضية فلسطين 40 عامًا للوراء
وكالات:

قال قنصل عام فلسطين بالإسكندرية محمود الأسدي إن تجاوز مصر للمرحلة الانتقالية الحالية وعودتها لقوتها المعتادة هو أول الطريق لحل القضية الفلسطينية . واصفا الجيش المصرى القوى بأنه الحامى الحقيقي ومصدر الأمان ليس لمصر وحدها بل للعرب بشكل عام .

وأكد الأسدي فى تصريح أن لمصر كل الحق في حماية أمنها الداخلي وحماية حدودها من أي اعتداء معبرا عن ثقته فى أن مصر ستكون أكثر قدرة على متابعة القضية الفلسطينية فور انتهائها من تأمين جبتها الداخلية .. مشيرا فى هذا الخصوص الى أن إغلاق وفتح معبر رفح المصري يعد شأنا تأمينيا يخص الدولة المصرية علي الرغم من انه رئه أهل غزة.
وأضاف أن القضية الفلسطينية أبعدتها الثورات العربية عن قائمة الاهتمامات وأصبحت تحتل المرتبة العاشرة فى نشرات أخبار العالم العربى بعد أن كانت لنا الصدارة فى الاهتمام والمتابعة اليومية ولم يعد المواطن العربى مهتما بما نتعرض له من مآسى لأن لديه مأساة أكبر فى بلاده.
وحول جهود المصالحة الفلسطينية التى بذلت فيها مصر دورا كبيرا قال الاسدى إن على حركتي فتح و حماس الإسراع فى تنفيذ خطوات المصالحة الجادة لأن اتفاقهما سيخفف من معاناة الشعب الفلسطينى الذى سيقف بجانب حكومته الشرعية برغم كل الشائعات التى تروجها قنوات فضائية بعينها حول حقيقة مواقف الر ئيس

الفلسطينى محمووالأقاويل مشيرا إلي تصريحات قناة الجزيرة المغلوطة حول وجود مفاوضات بين محمود عباس وإسرائيل مقابل التنازل عن القدس مؤكدا أن الشعب الفلسطيني رفض كل تلك الشائعات مؤكدا صمودة وراء قادته لتحقيق النصر والأستقلال .
وأكد قنصل فلسطين أن حركة حماس تماطل في مشروع المصالحة وتتهرب من إجراء إنتخابات حقيقية علي أرضها في حين تصر السلطة الفلسطينية علي إجراء تلك الانتخابات.
وقال الأسدي إن مصر ستعود سريعا لريادة العالم العربي واصفا ما يحدث حاليا بفترة النقاهة بعد أحداث الخريف العربي والتي طالت عددا من البلدان العربية ونجحت مصر في الخروج منه أمنة .
ونوه الأسدي إلي أن الجانب الأسرائيلي يعبث بمفهوم السلام خاصة بعد ما وافقت الحكومة الفلسطينية علي الحصول علي 22% فقط من حجم أراضيها لدي الأحتلال الإسرائيلي مؤكدا أن نتيجة التفاوض معهم في ظل الحكومة اليمنية الحالية شبهة معدومة.

أهم الاخبار