رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بدء التعداد السكانى فى كوت ديفوار

عربى وعالمى

الثلاثاء, 18 مارس 2014 09:51
بدء التعداد السكانى فى كوت ديفوار
وكالات:

بدأت حكومة كوت ديفوار بإجراءات التعداد السكانى الوطنى، حيث تم تسجيل أول اسم وهو للرئيس الإيفوارى الحسن أواتارا وزوجته فضلا عن بعض كوادر النظام.

وذكر راديو "أفريقيا 1" اليوم، أن هذا التعداد يعد الأول من نوعه منذ 16 عاما، مضيفا أن هذا الإجراء لم يطبق على أرض الواقع نظرا لنقص المحققين المدربين.
وقال الرئيس الإيفوارى: إن أسرته تتكون من شخصين فقط لأن أولاده بلغوا وغير مقيمين معه ويوجد موظفين ولكنهم يعيشون فى منازلهم.. مشددا على أهمية

هذا التعداد السكانى حيث وصفه بـ"الواجب على كل دولة حديثة" وسيتم تحديثه كل خمس أو ثمانى سنوات، وحث الشعب الإيفوارى على تسجيل بياناتهم فى التعداد السكانى حيث تعد هذه العملية "بالغة الأهمية لكوت ديفوار"
ومن جانبه، أكد مصدر بوزارة التخطيط الإيفوارية والمكلفة باجراء التعداد السكانى أنه تم تسجيل الرئيس بشكل رمزى وأن هذه العملية ستتم بشكل تدريجى، وأوضح أنه تم تسجيل وزير
الداخلية حمد باكايوكو، ووزير التخطيط ألبير مابرى تواكوس ، مشيرا إلى أنه لا توجد مشكلة فنية ولا لوجستية.
وأكد الراديو أن تكلفة هذه العملية تقدر ب 12 مليار فرنك غرب أفريقى (نحو 18 مليون يورو) وسيتم حشد 30 ألف موظف للعمل فى أكثر من 10 آلاف قرية وسيتم تزويدهم بهواتف ذكية وليس نماذج مطبوعة.
يذكر أن التعداد السكانى الذى يجرى كل عشر سنوات، لم يتم إجراؤه عام 2008 بسبب الازمة التى عصفت بكوت ديفوار والتى مزقتها لشقين، وأن التحقيق الوطنى (التعداد السكامي) الأخير يعود تاريخه إلى عام 1998 حيث بلغ التعداد السكانى فى ذلك الوقت 3ر16 مليون نسمة.

أهم الاخبار