رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

أوباما يلتقى عباس على أمل إنقاذ جهود السلام

عربى وعالمى

الاثنين, 17 مارس 2014 09:55
أوباما يلتقى عباس على أمل إنقاذ جهود السلام أوباما و عباس
أ. ف. ب :

يستقبل الرئيس الأميركى باراك أوباما نظيره الفلسطينى محمود عباس اليوم –الاثنين- فى واشنطن فى مسعى لإنقاذ جهود السلام الأميركية وذلك بعد أسبوعين على دعوة الجانب الإسرائيلى إلى الموافقة على تمديد مهلة مفاوضات السلام.

ويلتقى أوباما عباس بعد أسبوعين على استقباله لرئيس الوزراء الإسرائيلى بنيامين نتانياهو وإبلاغه بدنو انتهاء مهلة مفاوضات السلام فى نهاية أبريل وهى المهلة المحددة للتوصل إلى اتفاق-إطار يحدد الخطوط العريضة لاتفاق سلام، مما يحتم اتخاذ قرارات

صعبة.
إلا أن واشنطن تبدو أكثر ميلا نحو تمديد مهلة المفاوضات من الجانبين الإسرائيلى والفلسيطينى اللذين يتبادلان الاتهامات مما ينبئ بتدهور المحادثات أكثر مما يشير إلى التمهيد لتسويات فى المستقبل.
وقال أوباما لنتانياهو عندما استقبله فى البيت الأبيض فى الثالث من مارس: إن الاتفاق الإطار لا يمكن أن يكون اتفاقا يتم التوصل إليه بين الولايات المتحدة وإسرائيل ثم
يعرض على الفلسطينيين ليقبلوا به أو يرفضونه.
ويقول مسؤولون رفضوا الكشف عن هويتهم إن أوباما سيطلب من الفلسطينيين تقديم تنازلات حول قضايا مثل عودة اللاجئين والحدود إذا أرادوا الحصول على اعتراف بدولة لهم.
وقال المتحدث باسم البيت الأبيض جاى كارنى: إن الرسالة التى سيوجهها أوباما إلى عباس شبيهة بالتى وجهها إلى الجانب الإسرائيلي.
وأضاف كارنى "سيثنى على عباس كما فعل مع نتانياهو حول القرارات الصعبة التى اتخذها كل جانب لدفع عملية السلام قدما".
وتابع "سيتحدث أيضا عن الحاجة لتحديد إطار لضمان تقدم المفاوضات والحاجة لاتخاذ المزيد من القرارات الصعبة... نأمل بتحقيق تقدم".

أهم الاخبار