رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بسبب زيادة المخاطر من تعرضها الفيضانات

تقرير يطالب الجيش البريطاني بإخلاء قواعده الساحلية

عربى وعالمى

السبت, 22 فبراير 2014 11:28
تقرير يطالب الجيش البريطاني بإخلاء قواعده الساحلية
وكالات

طالب تقرير ر:سمي سري القوات المسلحة البريطانية بإعادة التفكير في إخلاء بعض قواعدها الساحلية بسبب زيادة المخاطر من تعرضها الفيضانات التي تسببها العواصف وارتفاع مستوى المياه.

وذكرت صحيفة "تيليجراف" البريطانية اليوم السبت أن العديد من المنشآت العكسرية المهمة في بليموث وبورتسموث ومقار وزارة الدفاع في لندن تواجه تأثيرات مباشرة من الفيضانات بحلول عام 2020.
وأكد التقرير الذي كشفته الصحيفة أنه يجب على وزارة الدفاع البريطانية أن تعيد النظر

في الاحتفاظ "على المدى الطويل" بقواعدها في لندن لقابلية تعرض العاصمة للفيضانات، والتي يمكن في حالات تدهور الطقس أن تؤدي إلى انقطاع الكهرباء والمياه والاتصالات وشبكات النقل لعدة أشهر.

وأوضحت تقارير داخلية لوزارة الدفاع حول الآثار المحتملة لتغيير المناخ، اطلعت عليها صحيفة "تيليجراف"، أن المخاطر لا تقتصر على المنشآت العسكرية في بريطانيا، وأن أهم قاعدة

عسكرية للجيش البريطاني في قبرص معرضة هي الأخرى للخطر من الآثار المستقبلية للعواصف وارتفاع مياه البحر.

ولعب الجيش البريطاني دورا محوريا في مساعدات اغاثة المنكوبين من الفيضانات في البلاد، وتم نشر ألفي جندي لمساعدة المواطنين المتضررين من الفيضانات، بالاضافة إلى وضع 3 آلاف آخرين على أهبة الاستعداد للتدخل.

وكشفت وثائق عسكرية سابقة لم يتم نشرها عن قلق قادة الجيش البريطاني بشأن مخاطر الفيضانات وتآكل السواحل على قواعدهم.

ويمتلك الجيش البريطاني 84 موقعًا في بريطانيا تمتد على 347 ميلًا على ساحل انجلترا وويلز، ما يعرضها لخضر كبير من الفيضانات المستقبلية.

أهم الاخبار