رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"أياتا": النقل الجوى يسجل أفضل آداء فى 30 عامًا

عربى وعالمى

الجمعة, 14 فبراير 2014 09:30
أياتا: النقل الجوى يسجل أفضل آداء فى 30 عامًا
كتب - عبد الخالق خليفة:

حققت شركات الطيران فى الشرق الأوسط، أعلى معدل نمو بين أسواق العالم فى 2013, وبنسبة بلغت 12.1% مقارنة مع العام 2012، الأمر الذى يعكس استمرار النموفى اقتصاد هذه الدول واستمرار الطلب القوى على السفر الممتاز “الدرجة الأولى والأعمال”.

ونمت حركة النقل الجوى خلال العام الماضى بنسبة 5.3% مقارنة مع العام الأسبق, وهى أعلى نسبة نمو تحققها خلال 30 عامًا رغم تحديات أسعار الوقود وبطء نمو الاقتصاد العالمى.

ويشير تقرير الاتحاد الدولى للنقل الجوى “أياتا” إلى أن نمو قطاع الطيران جاء مدعومًا بنمو الاقتصادات الناشئة إضافة إلى عودة بطيئة للأسواق المتقدمة.

وكان شهر ديسمبر من أعلى الشهور نموًا بالنسبة لشركات الطيران فى المنطقة بمعدل نمو بلغ 13.9 % مقارنة مع 9.3 % فى نوفمبر من العام نفسه، فيما كان معدل نمو الصناعة 6.2 % أما إشغال المقاعد فحافظت فيه شركات المنطقة على معدل بلغ 77.3 % مقابل 78.2 % للمعدل العالمى.
ووفقًا لتقارير أياتا فإن شركات الطيران فى المنطقة تتجه إلى تحقيق أرباح هذا العام تصل إلى 2.4 مليار دولار مقارنة مع 1.6 مليار دولار فى العام الماضى بهامش ربح هو الأعلى بين ناقلات العالم يبلغ 3.8 %.

وحققت شركات الطيران فى الأسواق الناضجة مثل أوروبا وأميركا الشمالية نموًا بلغ 3.9 % و3 % على التوالى مستفيدة من تحسن اقتصاديات هذه الدول وعودتها إلى النمو وإن كانت بصورة بطيئة.

أما شركات أميركا اللاتينية فحققت نموًا بلغ 8.1 % فى العام الماضى مع توسع ونمو حركة التجارة مع هذه الأسواق، أما الشركات الإفريقية فسجلت نموًا بلغ 5.5 % فى العام الماضى، لكن هذا النمو كان أقل من العام الذى سبقه والذى سجل 7.5 %.
شركات آسيا الهادئ بدورها حققت نموًا بلغ 5.3 % مستفيدة من تحسن الطلب فى الربع الثالث

من العام والأداء الاقتصادى الجيد فى كل من الصين واليابان الأمر الذى عزز من حركة التجارة الداخلية بين دول آسيا وبينها وبين الأسواق العالمية الأخرى.

ونمت حركة السفر الداخلى بنسبة بلغت 4.9 % وسجلت أسواق الصين وروسيا أعلى معدلات النمو حيث نمت الحركة فى الصين بنسبة 11.7 % وفى روسيا 9.6 % لكن حركة النمو تراجعت فى كل من البرازيل والهند بنسبة بلغت 0.8 و0.4 على التوالى مع تراجع النمو الاقتصادى فى كلتا الدولتين.
وحافظ معدل إشغال المقاعد فى القطاع على استقراره خلال العام الماضى مقارنة مع العام 2012, واستقر عند 80 % سواء للنقل الجوى الدولى أو المحلى الأمر الذى يشير إلى استمرار مناخ التحسن فى أسواق رئيسية مثل أوروبا والولايات المتحدة وتحسن مناخ الأعمال فيها.

وكان ديسمبر الماضى من بين الأشهر الأعلى نموًا على مستوى العالم بنسبة بلغت 6.2 %.

وفيما يتعلق بالشحن الجوى فإن أداء القطاع شهد تحسنًا جيدًا خلال العام الماضى بنسبة بلغت 1.4 % مقارنة مع العام 2012، بعد سنوات من التراجع،  وسجل القطاع فى ديسمبر نموًا بلغ 1.8 % بفضل مكاسب من منطقة الشرق الأوسط، لكنها تراجعت بحسب أياتا 1.1% فى آسيا.

أهم الاخبار