رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

معهد واشنطن:

حجب المساعدات الأمريكية سبب التقارب المصرى الروسى

عربى وعالمى

الجمعة, 14 فبراير 2014 07:45
حجب المساعدات الأمريكية سبب التقارب المصرى الروسى
وكالات

قال معهد واشنطن لسياسات الشرق الادنى إن تضارب السياسة الامريكية تجاه مصر منذ عزل الرئيس محمد مرسي أدى الى جعل القاهرة مفتوحة أمام عروض السلاح من دول أخرى.

ويرى عادل العدوي الخبير في الشئون المصرية في المعهد الامريكي أن حجب المساعدات العسكرية الامريكية عن مصر في أكتوبر الماضي - في الوقت الذي يواجه فيه الجيش المصري خلايا إرهابية كبرى في سيناء وتهديدات أمنية خطيرة على الحدود - أدى الى التقارب الحالي بين مصر وروسيا.
وقال العدوي إن وزيري الدفاع والخارجية الروسيين قاما بزيارة الى

القاهرة فور إعلان الرئيس الامريكي باراك اوباما عن وقف المساعدات، وجاءت بعدها الزيارة الاخيرة للمشير عبد الفتاح السيسي وزير الدفاع ونبيل فهمي وزير الخارجية الى موسكو فيما عرف ب2+2 ، غير أن الباحث يرى أنه لا يجب فهم تحرك مصر على أنه تخلي عن العلاقات مع واشنطن ، فمازالت العلاقات المصرية الامريكية ذات أهمية إستراتيجية ، والتعاون العسكري مازال قويا.
وأشار الى أن صفقة السلاح المصرية مع روسيا البالغة 2
مليار دولار بتمويل سعودي واماراتي لم يتم التوقيع عليها خلال زيارة المشير السيسي خلال هذا الاسبوع، بالرغم من أنه يمكن استكمالها خلال الاجتماع القادم في موسكو المقرر في 28 مارس القادم.
وأضاف العدوي أن الحكومة المصرية على عكس إدارة أوباما ترى أن عدم الاستقرار الذي تشهده البلاد لا ينبع من الوضع السياسي الداخلي ، بل من الخلايا الارهابية المتواجدة في سيناء وعمليات تهريب السلاح من ليبيا والسودان وقطاع غزة، وقال إن على إدارة اوباما أن تتمتع بقدر كاف من الحصافة لمواصلة العلاقات الامنية التبادلية مع مصر، بما في ذلك إستمرار المساعدات العسكرية مع مواصلة التزام الولايات المتحدة بالدعوة الى حقوق الانسان ومشاركة كافة الاطراف في الحياة السياسية.

أهم الاخبار