جنيف 2" حول سوريا يتصدر عناوين الصحافة الفرنسية

عربى وعالمى

الخميس, 23 يناير 2014 09:49
جنيف 2 حول سوريا يتصدر عناوين الصحافة الفرنسية
وكالات:

تصدر المؤتمر الدولى للسلام بشأن سوريا "جنيف 2"، الذى انطلقت أعماله أمس بمونترو بسويسرا، عناوين الصحف الفرنسية الصادرة اليوم الخميس.

وبعنوان (الواقع على الأرض بسوريا يعقد جنيف 2) كتبت صحيفة "لوموند" أنه في حين يلتقى ممثلو المعارضة السورية والنظام تحت رعاية الأمم المتحدة والشركاء الدوليين الثلاثين في قصر مونترو للمشاركة في الحوار السياسي، لايزال القتال يتواصل في سوريا، مشيرة إلى استمرار المعارك بين قوات النظام والثوار من جهة، وبين المتمردين فيما بينهم من جهة أخرى ضد عناصر جماعة الدولة الإسلامية فى العراق وبلاد

الشام "داعش".
وأضافت "أن الجانبين سواء نظام الرئيس السورى بشار الأسد أو المعارضة التى يجسدها الائتلاف الوطنى السورى لم يعلنا عن هدنة فى سياق المؤتمر (جنيف 2)، فى الوقت الذى ترفض فيه المجموعات الإسلامية والجهادية "القوية"، وكدلك المجلس الوطنى السورى، الاعتراف بعملية "جنيف 2"، ويعتبرونها "خيانة".
وأعتبرت "لوموند" أن كل هذه العوامل تجعل من الصعب تطبيق التدابير السياسية أو حتى الإنسانية التي يجب اتخاذها في جنيف.
ومن جانبها، رأت مجلة "لوبوان"
الفرنسية أن المؤتمر الدولى للسلام "جنيف 2" يعد ميزة بالنسبة للأسد، معتبرة أن المواجهة السياسية الأولى بين ممثلى النظام والمعارضة تعكس ثقة وتعنت دمشق، مما يجعل إمكانية التوصل إلى حل للأزمة السورية ستبقى "بعيدة".
أما "لوباريزيان" فعلقت على مؤتمر "جنيف 2" بالكشف عن أن رفض طهران دعم إقامة حكومة انتقالية في سوريا، وهو الشرط الذى أكدت عليه كل من فرنسا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة، كان الدافع الرئيسي للأمين العام للأمم المتحدة بان كى مون لاتخاذ قرار العدول عن دعوة إيران للمشاركة فى المؤتمر الدولى للسلام بشأن سوريا.
وأضافت أن المفاوضات بين ممثلى النظام والمعارضة ستبدأ غدا الجمعة بجنيف ولكن أهداف كلا الجانبين تبدو لا يمكن التوفيق بينها.

أهم الاخبار