وزارة الحج تنذر شركات العمرة المخالفة

عربى وعالمى

الثلاثاء, 21 يناير 2014 11:26
وزارة الحج تنذر شركات العمرة المخالفة
مكة المكرمة - عبدالمنعم البراشي:

بدأ فرع وزارة الحج بمكة المكرمة وضمن خطته التشغيلية لموسم العمرة لهذا العام 1435هـ الذى انطلق غرة شهر صفر الماضى فى رصد المخالفات الميدانية والإدارية فى حق شركات ومؤسسات العمرة المخالفة من خلال نظام آلى لإشعار الجهة التى رصدت عليها المخالفة عبر رسالة فورية "SMS" ترسل على رقم جوال مسئولى الشركات المقدمة للخدمات للعمل الفورى على تصحيح القصور بما ينعكس إيجاباً على خدمة المعتمر.

وأكد مدير عام فرع وزارة الحج بمكة المكرمة الدكتور أمين بن ياسين فطانى أن الخطة التشغيلية لموسم العمرة التى نفذها الفرع بعد اعتمادها من معالى وزير الحج الدكتور بندر بن محمد حجار روعى خلالها التحقق من جاهزية شركات ومؤسسات العمرة المصرح لها بتقديم الخدمات للمعتمرين البالغ عددها 48 شركة ومؤسسة وتنفيذ برامجها وفقاً لحزم الخدمات التى بموجبها صدرت تأشيرات العمرة والإشراف على عمليات قدوم ومغادرة المعتمرين والتحقق من نظاميتها والعمل على تيسيرها.
ولفت إلى أن فرع وزارة الحج بمكة المكرمة بدأ كجميع قطاعات الوزارة ووكالاتها وإداراتها منذ انتهاء موسم الحج الماضى فى استنفار طاقاته وإعداد خططه وبرامجه الخاصة بتقديم خدماته لقاصدى بيت الله الحرام من المعتمرين وتكثيف العمل الميدانى بالتعاون مع جميع الجهات والقطاعات والإدارات ذات العلاقة من خلال تقديم المساعدات لوفود المعتمرين ومتابعة كل مراحل تنقلاتهم وإسكانهم وإعاشتهم وتسهيل أمورهم وتفقد أوضاعهم وإكرامهم فى حلهم وترحالهم ورفع أقصى درجات الاستعداد لخدمتهم ليؤدوا نسكهم فى روحانية تامة وسلامة وأمن وحتى تمام سفرهم وعودتهم جميعاً لبلادهم مصحوبين بسلامة الله وهم يحملون

أفضل الانطباعات وأجمل الذكريات عن هذه الفترة التى قضوها فى رحاب مكة المكرمة وفى ضيافة سواعد المملكة الشابة .
وذكر أن فرع الوزارة يحرص على تعزيز التواصل بالمعتمرين ومتابعة احتياجاتهم وتفقد أحوالهم وتحقيق متطلبات خدمتهم بعناية واهتمام من خلال تطبيق برنامج مراقبة تفويج المعتمرين لمنافذ المغادرة وتطبيق البدائل المتاحة عند إخفاق شركات العمرة فى تنفيذ برامج المعتمرين وفقاً للأنظمة والتعليمات والحد من ظاهرة افتراش المعتمرين فى الساحات والمناطق المحيطة بالحرم المكى الشريف والمواقع المختلفة بمكة المكرمة بها ومعالجة أسبابها والمساهمة فى الحد من ظاهرة تخلف المعتمرين من خلال التحقق من التنفيذ الفعلى لبرامج المعتمرين وخدمتهم .
وأكد على دور لجان المراقبة والمتابعة فى موسم العمرة من خلال متابعة البرامج المقدمة للمعتمرين والتأكد من نظاميتها ومطابقتها للواقع وفق حزم الخدمات ومتابعة حالات التفويج والمغادرة من المساكن والعمل على تيسيرها وتفقد أحوال المعتمرين فى مناطق تواجدهم ومتابعة الخدمات المقدمة لهم فى الفنادق والدور السكنية ومعالجة شكاوى المعتمرين ميدانياً والعمل على حلها ورصد إلى جانب مراكز خدمات وإرشاد المعتمرين التى يتم من خلالها إرشاد المعتمرين التائهين واستقبال شكاواهم والعمل على حلها واستلام ما يعثر عليه من مفقودات تخص المعتمرين والبحث عن أصحابها لتسليمها لهم وتوزيع المطبوعات الإرشادية والتوعوية والإعلامية .
وقال : إن موسم عمرة هذا العام سيحقق
بحول الله وقوته أفضل النتائج وما حققته المواسم السابقة من نجاحات قياسية بالتنسيق بين الجهات جميع المعنية وصولاً إلى تنفيذ خطط التشغيل المتجانسة الأهداف التى تضمن أفضل الخدمات التى تلبى الطموحات والتطلعات بتضافر الجهود والعمل الجماعى المشترك الذى يهدف لخدمة المعتمرين ومساعدتهم فى تأدية نسكهم بكل سكينة وهدوء وطمأنينة مع توفير المناخ التعبدى وجميع الخدمات اللازمة لهم وسط تأكيد معالى وزير الحج على ضرورة تهيئة المرافق والتأكد من جاهزيتها والارتقاء بمستوى الخدمات انطلاقاً من حرص الوزارة على استمرار منهج إتقان الأداء وجودة العمل وحسن التنفيذ ومواصلة منهج التطوير وعمليات الرقى فى تقديم الخدمات للمعتمرين والزائرين بما يكفل بإذن الله تعالى حصولهم على أفضل مستوى من الخدمات خلال فترة بقائهم وليتمكنوا من أداء شعائرهم بيسر وسهولة وفى أجواء إيمانية تتصف بالراحة واليسر ومفعمة بالطمأنينة وراحة البال بفضل الله تعالى ثم بفضل ما توليه القيادة الرشيدة من عناية واهتمام بالمعتمرين والزوار .
ونوه بانخفاض معدل الشكاوى التى تلقاها فرع وزارة الحج بمكة المكرمة حول نقص الخدمات المقدمة للحجاج سواء من الداخل أو الخارج وعدم الوفاء بها بناء على العقود المبرمة فى هذا السياق وذلك بفضل تواجد اللجان العاملة على مدار الساعة لرصد المخالفات وتلقى شكاوى الحجاج والعمل على حلها فى حينها دون إشعار الحاج بوجود أى مشكلة فى عمل تكاملى والعمل على تأصيل الرقابة الذاتية كل فى مجال عمله .
ونوه بأن وزارة الحج وفى وقت مبكر من انطلاق موسم العمرة لهذا العام وقفت على جاهزية الشركات والمؤسسات المرخص لها فى تقديم الخدمات فى موسم العمرة والتأكد من اكتمال الكوادر البشرية المطلوبة وتكوين حزم الخدمات واعتمادها بالمسار الإلكترونى للعمرة بعد اعتماد الخطط التشغيلية لهذا العام وتوثيق عقود الوكالات الخارجية لعدد من الدول حيث بدأ المسار الإلكترونى للعمرة باستقبال طلبات التأشيرات وتمريرها إلكترونيًا وإحالتها إلى الجهات المختصة لإكمال دورتها المعتادة لحصول المعتمر على التأشيرة المطلوبة .

أهم الاخبار