قيادى بحزب الكتائب اللبنانية...

قبول حزب الله بإعلان بعبدا "تنازل جوهرى"

عربى وعالمى

السبت, 18 يناير 2014 11:03
قبول حزب الله بإعلان بعبدا تنازل جوهرى
متابعات:

اعتبر نائب رئيس حزب "الكتائب اللبنانية" سجعان قزي، أن قبول حزب الله الالتزام بإعلان بعبدا الذى سبق أن وصفه بأنه "حبر على ورق" تنازل جوهري.

وقال السياسى اللبنانى - فى تصريح صحفى اليوم السبت - "يجب أن يتم إعلان نوايا قبل تشكيل الحكومة، وكذلك يجب على لجنة صياغة البيان الوزارى أن تكون شجاعة وقادرة على النقاش وألا تسمح بتمرير أى شيء يمس بسيادة الدولة اللبنانية".
وأضاف أن حزب "الكتائب" دعا

منذ البداية لتشكيل حكومة وطنية جامعة تلتزم بإعلان بعبدا، وكلام النائب سامى الجميل توضيح لهذا الموقف، متسائلا "هل يمكن أن يقبل رئيس الجمهورية ميشال سليمان بألا يكون إعلان بعبدا جزءا لا يتجزأ من البيان الوزارى وهوالذى جاهد ليكون الاعلان جزءا من وثائق الامم المتحدة والجامعة العربية؟".
وأكد قزى أن الانفتاح الإيرانى لا يزال يلامس القضايا الجانبية ولم
يلامس القضايا الجوهرية، وأن طهران لا تزال غير مستعدة لبحث مصير الحالة العسكرية فى لبنان والدور العسكرى لحزب الله فى سوريا، ولكن إذا تقدمت المفاوضات الإيرانية الأمريكية على صعيد الملف النووى وتحول الاتفاق المؤقت إلى نهائى وإذا حدث تقاربت السعودية مع إيران فلا بد أن تأتى لحظة انفراج.
يشار إلى أن إعلان بعبدا صدر فى 11 يونيو2012 نتيجة طاولة الحوار بين هيئة الحوار الوطنى اللبنانى التى شكلها الرئيس ميشال سليمان فى مقر رئاسة الجمهورية فى بعبدا وتتضمن بنوده التوافق بين القوى السياسية اللبنانية على النأى بلبنان عن الصراعات الخارجية.

أهم الاخبار