العاهل المغربى يدعو لمصالحة وطنية فلسطينية

عربى وعالمى

الجمعة, 17 يناير 2014 16:59
العاهل المغربى يدعو لمصالحة وطنية فلسطينية
وكالات:

دعا العاهل المغربى، الملك محمد السادس رئيس لجنة القدس إلى تحقيق مصالحة وطنية صادقة برئاسة الرئيس الفلسطينى محمود عباس، مع تعبئة قوية للوسائل والإمكانات الذاتية، وتسخيرها للدفاع عن مدينة القدس فى ظل الجهود الأميركية لإنجاح مفاوضات السلام.

وأكد فى تصريحات أوردتها قناة "سكاى نيوز" اليوم الجمعة أن حجر الزاوية فى تقوية الموقف الفلسطينى يظل "تحقيق مصالحة وطنية فلسطينية صادقة، قوامها وحدة الصف الفلسطيني، مضيفا أن "هذه المصالحة يجب أن تكون بقيادة السلطة الوطنية الشرعية، برئاسة محمود عباس، الذى نؤكد دعمنا للجهود التى يبذلها فى خدمة الشعب الفلسطينى الشقيق".

واعتبر أن المصالحة البناءة تضع المصالح العليا للشعب الفلسطينى فوق كل اعتبار وفى طليعتها إقامة دولته المستقلة، على أرضه المحررة، وعاصمتها القدس الشرقية، تعيش فى

أمن وسلام ووئام مع إسرائيل.

وقال رئيس لجنة القدس: إن تعزيز جو الثقة بين الأطراف المعنية، يـأتى من خلال الامتناع عن كل الممارسات الاستفزازية التى من شأنها نسف هذا المسار، والتحلى بالواقعية وروح التوافق، الكفيل بنجاح المفاوضات.

ويأتى خطاب محمد السادس بعد أيام على إعلان إسرائيل الجمعة الماضى عن خطط لبناء 1076 وحدة استيطانية جديدة فى القدس الشرقية وأكثر من 800 فى الضفة الغربية، فى خطوة قال الفلسطينيون إنها "رسالة" من إسرائيل إلى واشنطن بالتخلى عن جهود السلام فى المنطقة.

وحقق بيت مال القدس الذى تأسس سنة 1998، حسب تقريرها الصادر أخيرا، 127 مشروعا بقيمة 30 مليون دولار فى "مجالات التعليم والصحة والسكن وشئون المراة والطفل والشباب والرياضة، إضافة إلى برامج اجتماعية أخرى".

أهم الاخبار