اتصالات بين المالكي وعشائر الأنبار لحل أزمة المعتصمين

عربى وعالمى

الأحد, 05 يناير 2014 17:15
اتصالات بين المالكي وعشائر الأنبار لحل أزمة المعتصمين
متابعات

أعلن إياد علاوي، رئيس قائمة العراقية، أنه تقدم بمبادرة لإنهاء الأزمة بين المعتصمين من عشائر الأنبار والحكومة العراقية، داعيًا الحكومة إلى الفصل بين العشائر والإرهابيين.

وأكد علاوي في تصريح خاص لقناة "العربية، اليوم الأحد، وجود اتصالات مع المالكي والأكراد وعشائر الأنبار لحل الأزمة الحالية.
ووصف علاوي اتهامات القائمة العراقية بالتنسيق مع تنظيم دولة العراق والشام "داعش" بأنها كاذبة

وتهدف للتشويه.
وقال: "ما حصل في الأنبار، سيتكرر إذا استمرت سياسات الحكومة العراقية".
وتشهد الفلوجة غرب بغداد، أنباء متضاربة عن تطورات الأوضاع فيها، حيث تستعد القوات العراقية لشن هجوم كبير في مدينة الفلوجة التي يسيطر عليها مقاتلون من "داعش"، في وقت أكدت واشنطن الأحد أنها تساند بغداد في معركتها مع القاعدة، رافضة إمكان نشر جنود أمريكيين على الأرض.

أهم الاخبار