رئيس فرنسا: المرحلة الانتقالية بمصر ستؤدى للاستقرار

عربى وعالمى

الأحد, 29 ديسمبر 2013 19:43
رئيس فرنسا: المرحلة الانتقالية بمصر ستؤدى للاستقرار
متابعات:

أعرب الرئيس الفرنسي فرانسوا أولاند عن اعتقاده بأن المرحلة الانتقالية في مصر ستؤدى إلى الاستقرار .

وأكد أولاند - خلال مؤتمر صحفي عقده بالرياض مساء اليوم عقب مباحثات ثنائية مع العاهل السعودي الملك عبدالله بن عبد العزيز - أن التعاون العسكري مع السعودية ليس موجها ضد أحد وإنما هو لاستقرار المنطقة .. مشددا على أهمية الشراكة بين البلدين .
ونوه الرئيس الفرنسي إلى قوة ومتانة العلاقات الثنائية مع المملكة العربية السعودية وضرورة دعم التعاون المشترك في كافة المجالات .. مؤكدا أن المملكة هي شريك أساسي لبلاده في المنطقة في العديد من المجالات، حيث إن حجم التبادل التجارى بين البلدين تجاوز العام الحالي ثمانية مليارات يورو .
وقال أولاند إن مباحثاته مع الملك عبد الله تناولت كل المجالات وخاصة المجالات الاقتصادية والتجارية والصناعات الدوائية.. مشيرا إلى أن المباحثات تطرقت إلى مشاريع الطاقة والمفاعلات النووية السلمية، مؤكدا على تطابق موقف البلدين في مجال حظر انتشار الأسلحة النووية .
وردا على سؤال حول الملف النووي الإيرانى ، قال الرئيس الفرنسى " لا يجب أن تمتلك إيران أسلحة نووية "..

مطالبا إيران بالالتزام بالاتفاق المرحلي الذي تم توقيعه مؤخرا، وأكد أنه لن يتم رفع العقوبات عن إيران إلا بعد التأكد من التزامها بتنفيذ الاتفاق.
وردا على سؤال حول الوضع في سوريا ، قال أولاند " الرئيس السوري بشار الأسد يضع بلاده في مأزق ونحن نبحث عن مخرج ولن يكون هذا الأمر إلا عن طريق حكومة انتقالية، وتابع "نريد أن نخرج من اجتماع (جنيف 2) باتفاق سياسي " .
وبشأن مؤتمر "جنيف 2" أوضح قائلا " سنكون هناك من أجل هذه الأهداف لن نساعد على التمديد للأسد واستخدام الأسلحة الكيميائية مجددا ..وهذا موقفنا والمملكة " .
وتطرق إلى الوضع في لبنان ، وأكد ضرورة أن يكون لبنان مستقرا وموحدا ..وقال " نطمئن الشعب اللبناني بأن بلدهم سيبقى موحدا".. مشيرا إلى أن التأكيد على وحدة لبنان سيكون خلال اجتماع دولي .
وأدان الرئيس الفرنسي حادث التفجير الإرهابي الذي وقع في روسيا اليوم وأسفر عن سقوط قتلى وجرحى.. معربا عن تعازيه للرئيس الروسي ولشعب روسيا، مؤكدا إدانة بلاده للإرهاب في كل مكان وهو أيضا موقف المملكة العربية السعودية.

أهم الاخبار