رئيس الحكومة اللبنانية يرفض محاصرة المفتى

عربى وعالمى

الأحد, 29 ديسمبر 2013 18:39
رئيس الحكومة اللبنانية يرفض محاصرة المفتى
متابعات:

أعلن رئيس الحكومة اللبنانية المستقيل نجيب ميقاتي رفضه لمحاصرة مفتي لبنان الشيخ محمد رشيد قباني اليوم في أحد مساجد بيروت خلال حضوره لجنازة محمد الشعار الذي قتل في تفجير وسط بيروت أمس الأول، مطالبا المفتي باتخاذ الموقف الحكيم، وتجنب الطائفة السنية الانقسامات والصراعات (في إشارة إلى ضرورة استقالته).

وقال ميقاتي - في بيان صحفي صدر عن

مكتبه الإعلامي - "إن للمساجد حرمة وللشهادة، والصلاة على الشهداء حرمة، وأن احترام المقامات واجب".
وأضاف، "إننا نرفض بشدة ما حصل أمام جامع الخاشقجي، خلال تشييع الشاب الشهيد محمد الشعار، لأن احترام مقام دار الفتوى، وحرمة المساجد أمر واجب مهما كانت الأسباب".
واستدرك قائلا "طالما طالبنا صاحب
السماحة مفتى الجمهورية الشيخ محمد رشيد قبانى، باتخاذ الموقف الحكيم، وتجنيب الطائفة الانقسامات والصراعات، التي لا تؤدي إلا إلى إضعاف هيبة المقام، وتعريض سماحته لما لا يرغب و لا نرغب به".
وأضاف، "ربما هي لحظة علينا جميعا أن نعيد التفكير بها من منطلق الحفاظ على وحدتنا، واعتدالنا، والتخلي عن التشبث المسبق بالأفكار والمواقع، ونأمل أن تشكل الحادثة التى حصلت، التي ندينها بشدة، مناسبة لصاحب السماحة لاتخاذ القرار الحكيم صونًا لمركز الإفتاء وللطائفة السنية".

أهم الاخبار