مشار يسيطر على النفط فى الجنوب ويخنق الخرطوم

عربى وعالمى

الأحد, 29 ديسمبر 2013 17:19
مشار يسيطر على النفط فى الجنوب ويخنق الخرطوم
متابعات:

سيطرت قوات تابعة لنائب رئيس جنوب السودان رياك مشار على كافة الحقول النفطية في ولاية الوحدة، وهو ما يعني انقطاع توريد النفط عبر الأنابيب الشمالية التي تجني من ورائها الخرطوم مليارات الدولارات.

وأكد وزير البترول والتعدين بحكومة جوبا ستيفن دايو، أن القوات الموالية لمشار، سيطرت على كل حقول النفط فى ولاية "الوحدة" بجنوب السودان وطردت

القوات الحكومية من هناك.
وقال ستيفن دايو فى تصريح لراديو "مرايا" بجنوب السودان الأحد، إن العمال الموجودين بحقول النفط في الولاية، لم يتمكنوا من أداء عملهم أو الاستمرار فى ضخ النفط نظرا لإغلاق الأنابيب، مشيرا إلى أن هناك مخاوف من حدوث أضرار جسيمة بالمنشآت النفطية
والبيئية بحقول نفط ولاية "الوحدة".
وكان السودان قد أعرب عن مخاوفه الأسبوع الماضي من انخفاض إنتاج النفط لدى جنوب السودان، الذي يعتمد اقتصاده الهش عليه. ويتوقع أن يجني في عام 2014 رسوما تقدر قيمتها بنحو 5,1 مليار دولار مقابل استخدام جنوب السودان أنابيبه النفطية للتصدير.

وتشهد العاصمة السودانية نقصا واضحا فى الوقود، خصوصا مادة الغازولين. وقد عادت طوابير الوقود بشكل كثيف في الآونة الأخيرة، كما بدأت بوادر أزمة في توفير رغيف الخبز.
 

أهم الاخبار