معهد واشنطن: اتفاق الغاز بين روسيا وسوريا يدعم الأسد

عربى وعالمى

الأحد, 29 ديسمبر 2013 14:00
معهد واشنطن: اتفاق الغاز بين روسيا وسوريا يدعم الأسدبشار الاسد
متابعات:

أكد معهد واشنطن لدراسات الشرق الأدنى أن الاتفاق الذي أبرم في 25 الجاري بين روسيا وسوريا للتنقيب عن حقول غاز بحرية قبالة السواحل السورية بمثابة دعم دبلوماسي جديد لنظام الرئيس بشار الأسد.

وقال سيمون هندرسون مدير برنامج الخليج والطاقة بالمركز الأمريكي إنه يتم بموجب الاتفاق منح مجموعة "سويوزنفتيجاس" الروسية امتياز الحفر والتنقيب عن الغاز لمدة خمسة وعشرين عاما، فيما لم تعلن الشركة الروسية عن المبلغ الذي دفعته مقابل الحصول على هذا الامتياز، وذلك في الوقت الذي أعلنت فيه سوريا أن "سويوزنفتيجاس" ستستثمر 15 مليون دولار

في أعمال المسح والتنقيب، بالإضافة إلى 75 مليون دولار في أعمال الحفر الأولية.
ويرى هندرسون أن الاتفاق جاء ليثبت دعم موسكو للنظام السوري الحالي، إذ أن الاتفاق الجديد من غير المرجح أن يحدث تغييرا في وضع سوريا الاقتصادي ، مشيرا إلى أنه حال اكتشاف النفط أو الغاز بكميات تجارية، فلن يبدأ الإنتاج إلا بعد عدة سنوات.
وأشار هندرسون إلى فرض مجلس الأمن حظرا على صادرات سوريا من الغاز والنفط، معتبرا أن هذا الاتفاق الجديد يضيف عاملا جديدا خلال مباحثات جنيف القادمة لإيجاد حل للازمة السورية.

أهم الاخبار