رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

30 قتيلًا على الأقل فى استهداف حافلة بحلب

عربى وعالمى

الأحد, 22 ديسمبر 2013 13:54
30 قتيلًا على الأقل فى استهداف حافلة بحلبصورة ارشيفية
متابعات:

قتل 30 شخصًا على الأقل، فى سقوط برميل متفجر على حافلة نقل فى حى الحيديرية بمدينة حلب (شمالى سوريا)، الأحد، حسبما أفادت مصادر "سكاى نيوز عربية".

وتشهد حلب، التى تسيطر قوات المعارضة على أجزاء منها، قصفا منذ أيام من الطيران الحربى السوري، أدى إلى مقتل المئات.
وقال "اتحاد تنسيقيات الثورة" المعارض إن مروحيات عسكرية ألقت براميل متفجرة على محيط مشفى الكندى شمالى حلب، بعد يوم من سيطرة مقاتلى المعارضة عليه.
وقتل 3 أشخاص على الأقل جراء إلقاء براميل متفجرة بالقرب من دوّار

حى قاضى عسكر فى حلب، فى حين أسفرت غارات جوية على حيى الأشرفية والشيخ مقصود عن سقوط عدد من الجرحى حسب شبكة "سوريا مباشر" على الإنترنت التى يديرها ناشطون معارضون.
كما ذكرت مصادرنا أن 9 قتلى وأكثر من 25 جريحا سقطوا فى انفجار سيارة مفخخة فى بلدة أم العمد بريف حمص فى سوريا.
وقبل ذلك استهدف الطيران الحربى السورى بالبراميل المتفجرة، الأحد، مناطق سيطر عليها مقاتلو المعارضة
مؤخرا، فى حين قصفت مدفعية القوات الحكومية معاقل مسلحى المعارضة فى القلمون بريف دمشق.
من جهة أخرى، قال "اتحاد تنسيقات الثورة" إن القوات الحكومية قصفت كلا من يبرود ومعلولا فى سلسلة جبال القلمون التى سيطرت عليها المعارضة قبل نحو شهر.
فى هذه الأثناء، بدأت الكهرباء بالعودة تدريجيا إلى دمشق بعد انقطاعها إثر استهداف مسلحين لخط الغاز المغذى لمحطات توليد الكهرباء فى المنطقة الجنوبية قرب مطار دمشق الدولي، مما أدى إلى انقطاع التيار الكهربائى عن كامل المنطقة.
ونقلت صحيفة "الوطن" السورية المقربة من الحكومة عن مصادر فى وزارة الكهرباء "أن ورش الصيانة ستسرع بإصلاح ما خربه هذا الاعتداء الإرهابى والعمل على إعادة التغذية الكهربائية للمواطنين تدريجيا".

أهم الاخبار