رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

منظمات طلابية هندية تحتج ضد أمريكا إثر خلاف دبلوماسي

عربى وعالمى

السبت, 21 ديسمبر 2013 12:53
منظمات طلابية هندية تحتج ضد أمريكا إثر خلاف دبلوماسي
متابعات

قادت منظمات طلابية احتجاجات فى مدينة تشيناى بجنوب الهند اليوم السبت، للمطالبة باعتذار من الولايات المتحدة عن اعتقال دبلوماسية هندية فى نيويورك.

ونظم أعضاء من اتحاد الشباب الديمقراطى الهندى واتحاد الطلاب الهندى مسيرات فى الشوارع وحثوا الحكومة الهندية على التشدد فى موقفها بشأن القضية.
وقال محتج يدعى سيدهارتا كومار "ندين التصرفات الأمريكية ونحث الحكومة الهندية على اتخاذ إجراء فورى حيال ذلك.
لا يمكننا التسامح مع هذه التصرفات الإمبريالية الأمريكية وهذا ضد شروط

اتفاقية فيينا، إنها إهانة للحكومة الهندية، ولا يمكننا التسامح معها".
وقالت الهند اليوم، إنها نقلت الدبلوماسية ديفيانى خبراجادى التى تقع فى جوهر الخلاف مع الولايات المتحدة إلى وفدها فى الأمم المتحدة، وهو تحرك تأمل أن يمنحها حماية من الملاحقة بسبب مزاعم عن مخالفة خاصة بتأشيرة دخول ودفع أجر زهيد لمدبرة منزلها.
وسيعتمد احتمال استبعاد اعتماد الدبلوماسية عضوا فى بعثة
الهند فى الأمم المتحدة من الخلاف على موافقة وزارة الخارجية الأمريكية على نقلها.
ونشب خلاف بين أكبر ديمقراطيتين فى العالم الأسبوع الماضى وسط غضب متصاعد فى الهند بشأن اعتقال الدبلوماسية التى جردت من ملابسها أثناء التفتيش وكبلت بينما كانت فى الحجز.
واعتقلت خبر اجادى يوم 12 ديسمبر وأطلق سراحها بكفالة قدرها 250 ألف دولار بعد أن سلمت جواز سفرها وقالت إنها بريئة من الاتهام المنسوب إليها بالاحتيال للحصول على تأشيرة دخول والإدلاء بتصريحات كاذبة عن الأجر الذى تدفعه لمدبرة منزلها.
وتواجه الدبلوماسية عقوبة تصل إلى السجن 15 عاما فى حال إدانتها بالتهمتين.

أهم الاخبار