رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

و. بوست: اتفاق الغرب مع إيران أشعل الصراع الطائفى

عربى وعالمى

الأربعاء, 04 ديسمبر 2013 17:55
و. بوست: اتفاق الغرب مع إيران أشعل الصراع الطائفى
كتبت – ياسمين عماد:

تساءلت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية إثر مقتل"حسن القيس" القائد الشيعي بحزب الله حول ما إذا كانت اتفاقية إيران تمثل بداية علاقات سليمة في الشرق الأوسط, أم بداية مرحلة جديدة من الحروب والاغتيالات في المنطقة.

وأشار المحللون إلى أن أي من الأطراف الرافضة للاتفاق مع إيران قد يكون المسئول عن عملية الاغتيال, فكانت إسرائيل المشتبه الأول, وبعد نفيها للمسئولية, انتشرت

الأخبار حول مسئولية إحدى الجماعات الإسلامية السنية غير المعروفة عن الحادث, خوفاً من المد الشيعي وازدياد قوة إيران.
وكانت الهدف من الاتفاق مع إيران, ليس فقط تطبيع العلاقات بين إيران والغرب, بل لحل الصراعات الطائفية بين السنة والشيعة في المنطقة، الأمر الذي ظهر في زيارات وزير الخارجية الإيراني
"جاويد زاريف" لعدد من دول الخليج الأسبوع الماضي, كما زار نظيره الإماراتي العاصمة الإيرانية, طهران.
ورغم إبداء الأطراف المذكورة الرغبة في التعاون من أجل علاقات سلمية وتعاونية مستقبلاً, شهدت المنطقة في هذه الفترة بوادر موجة عنف تمثلت في قتل ثلاثة من أعضاء حزب الله على يد تنظيم "القاعدة" في سوريا, وإعادة إحياء القوات المقاتلة في العراق.
كما أبدى المحللون للموقف مخاوفهم من انتشار الحروب الطائفية في المنطقة, واسموها بالحروب الصغيرة, كبديل عن اشتراك أمريكا وإسرائيل في الحروب الكبيرة.

 

 

أهم الاخبار