رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الجيش السورى الحر: راهبات "معلولا" بأمان

عربى وعالمى

الأربعاء, 04 ديسمبر 2013 10:07
الجيش السورى الحر: راهبات معلولا بأمانصورة أرشيفية
بوابة الوفد - متابعات:

أكد قيادي في الجيش السوري الحر أن راهبات دير مارتقلا في بلدة معلولا قرب دمشق اللاتي أعلن عن اختطافهن بخير وأمان بعد استعادة قوات المعارضة السورية السيطرة على البلدة من يد قوات نظام الرئيس السوري بشار الأسد مؤخرا.

وأكد القيادي بالجيش السوري الحر لـصحيفة "المستقبل" اللبنانية أن راهبات دير مارتقلا في بلدة معلولا قرب دمشق "بخير وأمان"، وأنّهن موجودات في مكان آمن لضمان عدم تعرّضهن لأي أذى بسبب القصف الكثيف من قِبَل قوات النظام ضدّ معلولا ولا سيما في محيط الدير.
وأضاف أن "التعليمات واضحة، سلامة الراهبات بالنسبة إلينا أهم من سلامة أي عنصر أو قيادي في الجيش الحر، واتخذنا كل الإجراءات اللازمة لحمايتهن، ولن ندَع النظام ينجح في ابتكار مشكلة مع اخواننا المسيحيين، وهم جزء منّا ونحن جزء منهم وقضيتنا واحدة". وختم قائلاً: "قريباً جداً ستظهر الراهبات وستنكشف

الحقيقة".. وفقا للصحيفة.
ومن جانبها، قالت رئيسة دير صيدنايا في ريف دمشق فبرونيا نبهان انها تحادثت إلى رئيسة دير مار تقلا في معلولا الام بيلاجيا سياف مساء الاثنين، مؤكدة أن الراهبات وثلاث عاملات اخذن معهن "يقمن في جو مريح في منزل ببلدة يبرود، ولا احد يعكر صفوهن".
ونفى الناطق باسم الهيئة العامة للثورة السورية قيام الجيش الحر بأي أعمال تخريبية في معلولا طالت الكنائس أو منازل المدنيين الآمنين، كما نفى اقتحام الجيش الحر لدير مارتقلا واحتجاز رئيسة الدير الأم بلاجيا سياف، وعدد من الراهبات اللواتي يعملن في الدير.
وقال الناشط عامر القلموني الناطق باسم الهيئة العامة للثورة السورية ومدير المركز الإعلامي في القلمون إن الجيش الحر أعلن تحرير معلولا بشكل كامل
بعد معارك ضارية استمرت ثلاثة أيام بين مقاتلي الحر وقوات النظام اسفرت عن مقتل العشرات من قوات النظام وتدمير دبابتين طراز تي 72 وعربة بي ام بي وعربة شيلكا ومنذ لحظة التحرير، بدأ النظام بتمشيط مدينة معلولا بوابل من الصواريخ والمدفعية وراجمات الفوج 14 الكائن في مدينة القطيفة.
وتابع: وعلى الرغم من سيطرة الجيش الحر على معلولا البلد، إلا أن النظام استمر بقنص أي شيء يتحرك داخل معلولا بواسطة القناصات المتمركزة في مناطق خارج معلولا.
وحول مصير الراهبات في دير مارتقلا، قال القلموني: أما عن مصير الأم بيلاجيا سياف وهي رئيسة دير مار تقلا الأثري، فأفاد عناصر الجيش الحر عن محاولاتهم إخلاء الراهبات من داخل الدير وتأمينهن خارج المدينة، ولكن قناصات قوات النظام حالت دون ذلك وسقط عدد من الجرحى أثناء تلك المحاولات.
وأضاف "أكد لنا عناصر الجيش الحر ان الراهبات ما زلوا في أمان ولكن الصواريخ التي أحرقت المدينة والتي ما زالت تستهدفها بشكل عشوائي هي الخطر الحقيقي الذي يهدد الأديرة ومعالم المدينة الأثرية ومن جملتها دير مار تقلا الأثري ومن فيه من راهبات.

أهم الاخبار