رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

فرنسا ستسحب جنودها من قوات الناتو في كوسوفو

عربى وعالمى

الثلاثاء, 03 ديسمبر 2013 17:50
فرنسا ستسحب جنودها من قوات الناتو في كوسوفوجنود فرنسيين
(أ ف ب) :

أفادت مصادر دبلوماسية الثلاثاء أن فرنسا قررت سحب آخر جنودها وعددهم تقريبا 300، من قوة الحلف الأطلسي في كوسوفو، مبررة ذلك بضرورة اشراكهم في عمليات أخرى لا سيما في مالي وافريقيا الوسطى.

وسيتم الانسحاب تدريجيا من قوات كفور حتى يونيو 2014 في إطار عملية تجديد عناصر هذه القوات التي تعد نحو خمسة آلاف رجل.
ورد الأمين العام لحلف شمال الأطلسي اندرس فوغ راسموسن بالقول قبل اجتماع وزراء خارجة الدول الأعضاء في الحلف في بروكسل "نعلم أن لفرنسا عدة التزامات في ميادين عمليات أخرى"
وأضاف "أنها ساهمت بشكل كبير في قوات كفور" و"أظن أنه، من منطلق مبدأ التضامن، سنكون قادرين على تعويض رحيل" الجنود الفرنسيين
وتشارك فرنسا في قوة كفور المتعددة الجنسيات منذ تشكيلها في 1999 بناء على قرار من مجلس الامن الدولي بعد نهاية حرب كوسوفو، وبلغ عديد القوات التي نشرتها هناك 5900 رجل سنة 2000 قبل ان ينخفض تدريجيا
وبررت باريس قرارها بالتدخل في مالي وقريبا في إفريقيا الوسطى ما يتطلب إمكانيات كبيرة من الرجال والعتاد، وفق مصدر دبلوماسي.
غير ان فرنسا ستواصل المشاركة في قيادة اركان كفور وستكون مستعدة لارسال تعزيزات اذا اقتضى الوضع الامني في كوسوفو، الاقليم الصربي الذي اعلن استقلاله في 2008
ويتزامن الانسحاب الفرنسي مع نقاش حول مبررات الاحتفاظ بقوة كفور بهذا الحجم في كوسوفو وتكليف الاتحاد الاوروبي بمسؤوليتها في اطار مهمة يولكس ذات الصلاحيات في مجالات الشرطة والقضاء والجمارك
وتحذر بعض الدول بما فيها المانيا وهي من اكبر المساهمين في كفور بنحو 700 عسكري، من المبالغة في سرعة الانسحاب في حين يظل الوضع "متوترا" في شمال كوسوفو رغم التوقيع مؤخرا على اتفاق تطبيع الاوضاع مع صربيا
وشدد راسموسن الثلاثاء على ضرورة ابقاء "مستوى كاف" من الجنود في كفور "لضمان نجاح الاتفاق بين بلغراد وبريشتينا"


 

أهم الاخبار