رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الصوراني يتسلم جائزة حقوقية عالمية

عربى وعالمى

الثلاثاء, 03 ديسمبر 2013 13:22
كتبت - رشا فتحي :

أقامت مؤسسة "رايت ليفليهوود" العالمية حفلها السنوي لتكريم تسلم "راجي الصوراني"، رئيس مجلس أمناء المنظمة العربية لحقوق الإنسان ومدير المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان، الفائز بجائزة المؤسسة التي تعرف أيضاً باسم "جائزة نوبل البديلة"، والتي نالها تقديرا لدوره وجهوده في الانتصار لحقوق الإنسان فلسطينيا وعربيا ودوليا.

وأجريت مراسم تسليم الجائزة في مقر البرلمان السويدي بحضور النخبة البرلمانية والسياسية في السويد وشمالي أوروبا، وبحضور لفيف من ممثلي منظمات المجتمع المدني الدولية.
وتعود فكرة الجائزة للصحفي وجامع الطوابع السويدي الألماني "جاكوب فون" الذي استحدثها في العام 1980، بعد أن رأى أن جائزة

نوبل ضيقة جداً في نطاقها وتتعاطى مع مصالح البلدان الصناعية، معتبراً أنه من الضروري التعرف على الذين يعملون على مواجهة التحديات في مجتمعاتهم بشكل مباشر. 

وقد قام "فون" آنذاك ببيع أعماله من أجل توفير التمويل الأصلي، ومنذ ذلك الحين تقوم جهات مانحة فردية بتمويل الجوائز التي تهدف  لتكريم ودعم أولئك الذين يسهمون في تقديم حلول نموذجية وعملية للتحديات الأكثر إلحاحاً في العالم.
وبدءًا من العام 1985، أصبحت الجائزة تعرف باسم جائزة نوبل البديلة وأصبحت توزع
في حفل رسمي يعقد سنوياً في ستوكهولم في مقر البرلمان السويدي.
ويشارك في هذه الجائزة السنوية عادة أربع شخصيات عالمية.
وكان "راجي الصوراني" قد  نال العديد من الجوائز العالمية عن جهوده في مجال حقوق الإنسان في فلسطين والمنطقة العربية والعالم، من أبرزها جائزة الجمهورية الفرنسية لحقوق الإنسان، وجائزة "جون كينيدي" الأمريكية لحقوق الإنسان، وجائزة "برونو كرايسكي" النمساوية للإنجازات المتميزة في مجال حقوق الإنسان.
وأسس "راجي الصوراني" المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان، وشغل عضوية مجلس أمناء المنظمة العربية لحقوق الإنسان منذ العام 1993، وعضوية لجنتها التنفيذية في العام 2004، وانتخب بالإجماع رئيساً لمجلس أمناء المنظمة في الجمعية العمومية الثامنة في العام 2011. كما شغل ويشغل عضوية العديد من المواقع القيادية في العديد من المنظمات العالمية لحقوق الإنسان.

أهم الاخبار