رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مصرع قيادى بارز فى لجان المقاومة الشعبية باليمن

عربى وعالمى

الثلاثاء, 03 ديسمبر 2013 09:11
مصرع قيادى بارز فى لجان المقاومة الشعبية باليمن
متابعات:

لقى قيادى بارز فى لجان المقاومة الشعبية فى مدينة لودر مصرعه فى تجدد اشتباكات طائفية شمال اليمن.

وقال مصدر قبلى يمنى - فى تصريح له اليوم – "إن القيادى حسين سالم العولقى البجيرى لقى مصرعه فى اشتباكات مسلحة بين السلفيين والطائفة الزيدية فى دماج، شمال اليمن الليلة الماضية".
وأشار المصدر القبلى - فى تصريحه اليوم الثلاثاء - إلى أن القيادى حسين سالم العولقى البجيرى من أبناء العواذل بلودر وكان قائدا لجبهة الحضن أثناء محاولة عناصر القاعدة اقتحام مدينة لودر فى مطلع فبراير العام الماضى .. فى حين قالت مصادر قبلية "إن العولقى قتل فى

جبهة كتاف فى المعارك مع الحوثيين الليلة الماضية، وأصيب نحو 30 من المقاتلين الموالين للجماعات السلفية".
وقد تأزمت الأوضاع الأمنية والسياسية شمال اليمن بعد فشل الوساطة وسحب الخبراء ورجال الأمن والمراقبين من نقاط التماس بين طرفى النزاع الحوثيين والسلفيين وسط تبادل الطرفين الاتهامات وحمل كل طرف الأخر خرق وقف إطار النار والبدء بالقصف، حيث تجددت الاشتباكات وأعمال العنف بين الحين والأخر.
وتبادل أطراف القتال الاتهامات بخرق الهدنة، حيث كانت اللجنة الرئاسية قد اتفقت على نشر مراقبين فى مواقع الطرفين صباح
اليوم قبل اندلاع المواجهات المسلحة التى تدور حاليًا.
وقد تبادل الطرفان الاتهامات بكسر اتفاق وقف أعمال العنف الهش بينهما حيث تم اتهام السلفيين الحوثيين بقصف دماج بشكل عنيف وهو ما أدى إلى وقوع أضرار مادية وبشرية، بينما يتم اتهام الحوثيين السلفيين بنقض الاتفاقات المبرمة معهم والتى وقعها الطرفان برعاية رئاسية.
وفى وقت سابق طالب الحوثيون السلفيين بإخراج المسلحين الأجانب من دماج والسماح للجيش بالانتشار فى المواقع جميعها وتنفيذ الاتفاقات السابقة كشروط لوقف إطلاق النار.
وبينما كشف سرور الوادعى المتحدث باسم السلفيين عن ضغط لمن أسماهم بالداعمين لجماعة الحوثى ومنحهم مهلة لاقتحام بلدة دماج خلال 48 ساعة، مطالبا أجهزة الدولة وحكومة الوفاق الانتقالية بسرعة التدخل لوقف أعمال العنف فى الحرب الدائرة فى دماج شمال اليمن قبل أن ترتكب مجازر بحق أبناء المنطقة.

أهم الاخبار